ارتفاع ضحايا "تسونامي" إندونيسيا إلى 2045 قتيلًا

أعلنت وكالة الكوارث الوطنية في إندونيسيا، اليوم الأربعاء، ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال وتسونامي الذين ضربا جزيرة سولاويسي أواخر سبتمبر/ أيلول الماضي، إلى 2045 قتيلًا.

وقال المتحدث باسم الوكالة "سوتوبو بوروو نوغروهو"، في تصريح صحفي، إن حصيلة ضحايا الكارثة ارتفعت إلى 2045 قتيلًا، وأكثر من 10 آلاف جريح.

وأوضح المتحدث، أن 671 شخصًا ما زالوا في عداد المفقودين، فيما نزح 82 ألفًا و775 إثر الكارثة.

وفي 28 سبتمبر/ أيلول الماضي، اجتاحت أمواج تسونامي ارتفاعها 6 أمتار، مدينتي بالو ودونغالا، بجزيرة سولاويسي، عقب هزة أرضية عنيفة بقوة 7.5 درجات.

وكانت آخر حصيلة معلنة عن ضحايا الزلزال، بلغت 2002 قتيل، وأكثر من 4 آلاف جريح.

وتقع إندونيسيا على ما يسمى بـ "حزام النار"، وهو قوس من خطوط الصدع تدور حول حوض المحيط الهادئ المعرض للزلازل المتكررة والثورات البركانية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.