الضفة الغربية.. قوات الاحتلال تعتقل 3 فلسطينيين بينهم سيدة

شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، حملة اقتحامات ومداهمات واسعة لمنازل الفلسطينيين في مختلف أنحاء الضفة الغربية المحتلة، أسفرت عن اعتقال مواطنين وسيدة؛ قبل أن تقوم بنقلهم لجهات غير معلومة.

وأفاد بيان لجيش الاحتلال، صباح اليوم، بأن قواته اعتقلت ثلاثة فلسطينيين من الضفة الغربية، بدعوى أنهم "مطلوبون" لجهاز المخابرات الإسرائيلي العام الـ "شاباك" بتهمة ممارسة أنشطة تتعلق بالمقاومة ضد الجيش والمستوطنين.

وواصلت قوات الاحتلال دهم منازل المواطنين في ضاحية شويكة شمالي مدينة طولكرم وقرية بيت ليد شرقي المدينة (شمال القدس المحتلة)؛ لا سيما منزل والد منفذ عملية "بركان" أشرف أبو شيخة "نعالوة".

وذكر مراسل "قدس برس"، أن قوات الاحتلال أخضعت عددًا من الفلسطينيين لتحقيق ميداني، دون أن يبلغ عن اعتقالات. منوهًا لاندلاع مواجهات في بيت ليد وشويكة.

وأعادت قوات الاحتلال اعتقال المحاضرة في جامعة النجاح الوطنية، فيروز نعالوة؛ وهي شقيقة الشاب المُطارد "أشرف"، عقب دهم منزل زوجها في حي المعاجين غربي مدينة نابلس (شمال القدس).

واعتقلت قوات خاصة إسرائيلية (المستعربون) الأسير المحرر ثائر جرادات (35 عامًا)، عقب نصب "كمين" قرب بلدة يعبد جنوب غربي مدينة جنين (شمال القدس المحتلة). وكان قد أمضى في سجون الاحتلال 14 عامًا.

ويُشار إلى أن قوات الاحتلال، كانت قد اعتقلت والد الأسير "ثائر" وشقيقه، عقب اقتحام منزلهم في مخيم جنين للاجئين.

واستولت قوات الاحتلال على مبالغ مالية خلال اقتحامها لمنازل فلسطينية في بلدة بيت فجار جنوبي بيت لحم (جنوب القدس المحتلة)، بزعم أنها مخصصة لمقاومة الاحتلال.

وشهد مخيم عايدة للاجئين شمالي بيت لحم (جنوب القدس)، وبلدة يطا جنوبي الخليل ومخيم العروب للاجئين شمالي المدينة (جنوبًا)، عمليات اقتحام لمنازل المواطنين وتفتيشها؛ دون أن يبلغ عن اعتقالات.

وينفّذ جيش الاحتلال الإسرائيلي اعتقالات يومية في صفوف الفلسطينيين؛ بزعم اشتباهه بنواياهم تنفيذ عمليات ضد أهداف إسرائيلية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.