سفير الإمارات بواشنطن شارك في فعالية داعمة لـ "إسرائيل"

صورة أرشيفية

قالت صحيفة "هآرتس" العبرية، اليوم الخميس، إن سفير الإمارات في الولايات المتحدة الأمريكية، يوسف العتيبة، شارك أمس الأربعاء في فعالية داعمة لإسرائيل في واشنطن.

وأوضحت الصحيفة العبرية، أن العتيبة جلس إلى جانب السفير الإسرائيلي في واشنطن، رون ديرمر خلال مأدبة العشاء السنوي للمعهد اليهودي للأمن القومي، وهو منظمة مؤيدة لإسرائيل مقرها في واشنطن، بمشاركة وزير الخارجية الأميركية، مايك بومبيو.

واعتبرت أن ظهور العتيبة إلى جانب ديرمر هو دلالة أخرى على "العلاقات الدافئة" بين إسرائيل ودول الخليج، على خلفية العداء المشترك لإيران، علمًا أنه لا يوجد علاقات دبلوماسية رسمية بين إسرائيل والإمارات.

وأضافت أن السفيرين جلسا سوية إلى جانب بعضهما البعض على طاولة مركزية رغم علمهما أن الفعالية مفتوحة أمام التغطية الإعلامية، علمًا أن كبار المسؤولين الإسرائيليين والخليجيين لا يجلسون في الغالب متقاربين في المناسبات المفتوحة.

ولفتت إلى أن العتيبة، الذي يشغل منصبه في واشنطن منذ نحو 10 سنوات، سبق أن التقى مع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في آذار/ مارس الماضي، حيث أجريا محادثة قصيرة في أحد المطاعم في واشنطن.

وبحسب الصحيفة العبرية، فإن العتيبة كان يتناول العشاء في أحد المطاعم في "جورج تاون" في واشنطن، مع عدد من المسؤولين في الإدارة الأميركية. وعندما وصل نتنياهو إلى المطعم، وجه له العتيبة الدعوة لإجراء محادثة قصيرة على طاولته.

وذكرت هآرتس، أن الحدث حضره أعضاء في الكونغرس الأمريكي ودبلوماسيون من عدة دول أخرى، بما في ذلك السفير المصري لدى الولايات المتحدة.

يشار إلى أن العتيبة كان قد صرح في مقابلة مع مجلة "أتلانتيك"، بأن هناك فرصة للسلام من خلال مبادرة السلام العربية، وأن عدم التوصل لاتفاق سلام إسرائيلي فلسطيني يسمح لإيران بالادعاء أنها تدافع عن الفلسطينيين، وهذا ما يعزز قوة حزب الله.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قد زعم الشهر الماضي، بأن الاتفاق النووي بين القوى العالمية الكبرى مع إيران، جعل إسرائيل تتقرب من العالم العربي "بشكل لم نر مثله قط".

وفي تغريدة عبر حسابه باللغة العربية على موقع تويتر، كتب نتنياهو: "الاتفاقية مع أنها كانت سيئة من جميع النواحي، ولكنها قربتنا من العالم العربي بشكل لم نر مثله قط، وأحد أهدافنا الكبيرة هو الاستمرار في ذلك".

وأضاف نتنياهو: "هناك تطبيع تدريجي مع دول عربية رئيسية وهذا يبشر بانفراج حقيقي بالنسبة للسلام. إسرائيل تعيش ازدهارًا دبلوماسيًا غير مسبوق!"

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.