عملية طعن بالقدس تسفر عن إصابة 7 من أفراد شرطة الاحتلال

من موقع عملية الطعن

أسفرت عملية الطعن، التي نفذها شاب فلسطيني داخل مركز أمني بمستوطنة "أرمون هنتسيف" بالقدس المحتلة، الليلة الماضية، إلى إصابة سبعة من عناصر شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

ووفق الإذاعة العبرية،  فقد تم نقل عناصر شرطة الاحتلال الجرحى إلى مستشفى "شعاري تصيدق" في القدس المحتلة للعلاج.

وأشارت  إلى أنه تم تحييد المنفذ والذي أصيب في صدره بجراح  بالغة بعد إطلاق الرصاص عليه من قبل  عناصر الشرطة.

ولم تكشف السلطات الإسرائيلية عن هوية المُنّفذ، ولم ترشح معلومات سوى أنه في الـ20 من العمر، بحسب الموقع العبري.

وقالت شرطة الاحتلال: إن الشاب الفلسطيني تمكن من الدخول إلى محطة الشرطة، بعد أن تسلق السياج المحيطة بالمحطة.

وذكرت مصادر فلسطينية،  أن قوة من جيش الاحتلال داهمت منزل منفذ اعتداء الطعن ويدعى عبد الرحمن علي أبو جمل في قرية جبل المكبر جنوب القدس المحتلة وفتشت منزله واعتقلت والدته.

وكانت نقطة عسكرية تابعة لجيش الاحتلال على أحد مداخل مستوطنة "بساغوت"، المقامة على أراضي مدينة البيرة شمال القدس المحتلة، تعرضت لإطلاق نار من قبل مقاومين فلسطينيين دون أن يؤدي إلى وقوع إصابات في صفوف جنود الاحتلال.

واعتقلت قوات الاحتلال ، فجر اليوم الخميس، أربعة فلسطينيين، من مختلف أنحاء الضفة الغربية المحتلة، عقب دهم منازلهم وتفتيشها؛ قبل أن تقوم بنقلهم لجهات غير معلومة.

يشار إلى أن مستوطنة "أرمون هنتسيف" مقامة على أراضي بلدة جبل المكبر الفلسطينية المحتلة. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.