مسئول أمني مصري يزور المنطقة التي انكشفت فيها القوة الإسرائيلية شرق خان يونس

قام احمد عبد الخالق رئيس الملف الفلسطيني في جهاز المخابرات المصرية اليوم الجمعة، بزيارة إلى المنطقة التي تم فيها كشف مهمة القوة الإسرائيلية الخاصة  قبل عدة ايام شرقي خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وقال مراسل "قدس برس" في غزة إن عبد الخالق وصل إلى بلدة عبسان الكبيرة برفقة عدد من قادة حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، وقام  بجولة ميدانية في المنطقة التي وقعت فيها المواجهة بين رجال المقاومة والقوة الإسرائيلية الخاصة والتي أسفرت عن استشهاد 7 فلسطينيين وإصابة عدد آخر بجراح.

كما قام عبد الخالق بزيارة إلى منازل عوائل الشهداء الذين قضوا هناك وفي مقدمتهم منزل الشهيد نور الدين بركة القائد الميداني في "كتائب القسام" الذراع العسكري لحركة "حماس" والذي كشف القوة قبل استشهاده، وقدم لهم واجب العزاء.

وكانت "كتائب القسام" كشفت مساء الأحد الماضي قوة إسرائيلية خاصة شرقي خان يونس واشتبكت معها حيث استشهد 7 مقاومين فلسطينيين وقتل قائد القوة وأصيب آخر بجراح وقد تم إخلاء القوة بعد خلال الطيران الحربي الإسرائيلي الذي قصف المكان باكثر من 40 صاروخا لمدة نصف ساعة.

وتعرض قطاع غزة بعد ذلك لعدوان كبير لمدة 24 ساعة حيث شنت طائرات الاحتلال عشرات الغارات أسفرت عن استشهاد 7 فلسطينيين وتدمير 80 وحدة سكنية بشكل كامل ومئات الوحدات السكنية بشكل جزئي ومواقع للمقاومة، إضافة إلى تدمير مقر فضائية الأقصى، ومقر جهاز الأمن الداخلي وما يعرف باسم فندق الأمل غربي مدينة غزة، في حين ردت المقاومة باطلاق المئات من الصواريخ وقصفت حافلة جنود موقعة قتلى وجرحى في صفوف جنود الاحتلال ودمار في المباني.

 

 

أوسمة الخبر فلسطين غزة مصر زيارة

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.