الجمعية العامة للأمم المتحدة تعتمد 7 قرارات لصالح القضية الفلسطينية

تبنت الجمعية العامة التابعة للأمم المتحدة، الليلة الماضية، بأغلبية كبيرة، سبعة قرارات تتعلق بالقضية الفلسطينية.

وذكرت مصادر فلسطينية، أن الجمعية العامة أيدت بأغلبية 161 صوتًا قرارًا بتقديم المساعدة الدولية للفلسطينيين، وآخر يخص النازحين الفلسطينيين وحقوقهم التي ينص عليها القانون الدولي وأيده 155 عضوًا.

وحصل القرار الثالث حول أهمية الدور الذي تقوم به وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" على أغلبية 158 دولة، واعتراض 5 دول، وامتناع 7 دول عن التصويت.

وأيّد 155 عضوًا في الجمعية العامة للأمم المتحدة قرارًا خاصًا بممتلكات الشعب الفلسطيني، فيما حصل قرار خامس خاص يعتبر الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية غير شرعي، على موافقة 153 دولة.

ويتعلق القرار السادس بممارسات إسرائيل وتداعياتها على حقوق الإنسان الفلسطيني، وحصل على موافقة 153 دولة واعتراض 6 دول وامتناع 9 دول عن التصويت. والسابع الخاص بأحقية الشعب الفلسطيني في الحصول على حماية دولية، حصل على أغلبية 154 دولة.

واعتبر مندوب فلسطين لدى الأمم المتحدة، رياض منصور، أن المجتمع الدولي في تصويته على القرارات "يؤكد وقوفه ودفاعه عن قضيتنا الوطنية رغم ما تبذله الإدارة الأميركية من جهود في المحافل الدولية لمقاومة ذلك".

وقال منصور في تصريحات نقلتها عن إذاعة صوت فلسطين (رسمية)، صباح اليوم، إن 4 من القرارات متعلقة بالأونروا وأخرى متعلقة بممارسات الاحتلال.

وأردف: "الجمعية العامة للأمم المتحدة ستصوت بعد أسبوعين على ستة قرارات أخرى خاصة بالقضية الفلسطينية".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.