نابلس.. أسير في سجون الاحتلال يُضرب عن الطعام لليوم الـ 15

احتجاجًا على مواصلة سلطات الاحتلال عزله انفراديًا

يواصل أسير فلسطيني إضرابه المفتوح عن الطعام في سجن "عسقلان" التابع لسلطات الاحتلال الإسرائيلي (جنوبي فلسطين المحتلة)، منذ نحو أسبوعين؛ احتجاجًا على عزله المتواصل.

وأفادت "هيئة شؤون الأسرى والمحررين"، اليوم الثلاثاء، بأن الأسير محمود عطا الله يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام منذ 15 يومًا، احتجاجًا على سياسة العزل المتواصلة بحقه منذ أكثر من خمسة أشهر.

وأضافت الهيئة الحقوقية الرسمية، أن الأسير عطا الله امتنع منذ يوم أمس (الإثنين) عن تناول الماء، مؤكدة أن وضعه الصحي آخذ بالتدهور بسبب معاناته من جرثومة بالمعدة، ومن آلام بالمفاصل وضعف عام بالجسد.

يذكر أن الأسير عطا الله من سكان مدينة نابلس (شمال القدس المحتلة)، ويعاني من أوضاع اعتقالية صعبة.

وأمضى الأسير 17 عامًا في سجون الاحتلال، وقامت مصلحة السجون الإسرائيلية بنقله عدّة مرات مؤخرًا من عزل لآخر في سجون مختلفة؛ هداريم، جلبوع، ومؤخرًا عسقلان.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.