قطر تقرر الانسحاب من منظمة "أوبك"

أعلنت قطر، على لسان وزير الدولة لشؤون الطاقة سعد الكعبي، اليوم الاثنين، انسحابها من منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك"، اعتبارا من الشهر المقبل.

وقال الكعبي، في مؤتمر صحفي عقده بالدوحة، إن بلاده "أبلغت المنظمة صباح اليوم بقرارها".

وعلل الكعبي هذا الانسحاب، برغبة قطر في التركيز على قطاع الغاز باعتباره القطاع الأهم بالنسبة لها".

وأضاف الكعبي: "خلال الأشهر القريبة المقبلة، سيتم الإعلان عن مشاريع عملاقة جديدة في مجال الغاز الطبيعي، إضافة إلى مشاريع قيد الدراسة".

وتابع حديثه "قطر ستحضر الاجتماع المقبل لمنظمة أوبك المقرر عقده في 6 كانون أول/ديسمبر الجاري، باعتباره آخر اجتماع ستحضره كعضو".

وأوضح الوزير القطري أنه "في ظل خطط بلاده ترسيخ مكانتها كمزود موثوق ومعتمد للطاقة إلى جميع أنحاء العالم، كان لزاما عليها مراجعة دورها ومساهمتها على الصعيد العالمي في مجال الطاقة".

وأشار إلى أن "تلك المراجعة، بينت أن تحقيق تلك الأهداف يتطلب المزيد من التركيز والالتزام لتطوير وتعزيز مكانة دولة قطر، الرائدة في إنتاج الغاز الطبيعي".

وأفاد بأن "تلك المعطيات المقرونة بحجم إنتاج قطر من النفط، كانت وراء قرار الانسحاب من المنظمة التي ظلت عضوا فيها لنحو 57 عاما، وكانت من بين الدول المؤسسة لها".

وذكر أن "قطر لديها الاستراتيجية الواضحة وهي التركيز على الأنشطة والأعمال الأساسية محليا، وعلى تعزيز مكانتها كأكبر منتج للغاز الطبيعي المسال في العالم".

وقطر، دولة عضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" منذ 57 عاما، بمتوسط إنتاج يومي يبلغ 609 آلاف برميل يوميا، وفق أرقام "أوبك" عن شهر تشرين أول/أكتوبر الماضي.

أوسمة الخبر قطر أوبك انسحاب

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.