حماس: لقاء حسين الشيخ برئيس الشاباك يُؤكد تمسك السلطة بالتنسيق الأمني

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن اللقاء الذي عقد بين حسين الشيخ؛ عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" وزير الشؤون المدنية، ورئيس جهاز الأمن العام الاسرائيلي (الشاباك) نداف أرجمان "دليل على استمرار السلطة في التنسيق الأمني".

وقال القيادي في حماس، سامي أبو زهري، في تغريده له على "تويتر" اليوم الثلاثاء، إن لقاءات حسين الشيخ المستمرة مع رئيس الشاباك الإسرائيلي دليل عدم مصداقية موقف السلطة.

وشدد أبو زهري على أن اللقاء دليل أن السلطة بالضفة الغربية المحتلة "ماضية في التنسيق الأمني مع الاحتلال، وأن عنترياتها موجهة فقط تجاه المقاومة وأهل غزة"، وفق قوله.

وكانت مصادر إسرائيلية وفلسطينية متطابقة، قد أكدت أن لقاءً جمع رئيس جهاز الشاباك الإسرائيلي نداف أرجمان، مع رئيس هيشة الشؤون المدينة حسين الشيخ، بهدف الوصول لطرق تعمل على تخفيف من حدة التوتر في الضفة الغربية.

وأفادت قناة "كان" العبرية، بأن حسين الشيخ أكد خلال اللقاء بأن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، يعمل على المحافظة على التنسيق الأمني مع إسرائيل.

وفي السياق ذاته، صرّح حسين الشيخ بأن "القيادة الفلسطينية أبلغت الطرف الإسرائيلي رسالة واضحة مفادها أنه طالما أن الاتفاقيات بدأت تذبح وتقتل يوميًا على الأرض بسلوك المستوطنين والجيش، فإننا سنعيد النظر بكل الاتفاقيات الموقعة بيننا وبينهم".

وأقرّ الشيخ في تصريحات نشرتها "وفا" (وكالة الأنباء الرسمية) بأن وفدًا فلسطينيًا من السلطة التقى "بشكل طارئ" أمس الإثنين، وفدًا إسرائيليًا وناقش معه العديد من القضايا بتكليف من رئيس السلطة محمود عباس.

وأشار إلى أن اللقاء حدث بعد تدخل جهات إقليمية مؤثرة "وتحديدًا الأردن ومصر، والضغط على حكومة الاحتلال لوقف التصعيد الخطير والمتسارع في الأراضي الفلسطينية".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.