"حماس": سحب السلطة موظفيها من معبر رفح ضرب لجهود مصر واستكمال لفصل غزة

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، سحب السلطة الفلسطينية موظفيها من معبر رفح البري، ضربة لجهود مصر التي أشرفت على استلام وتسليم المعابر، واستكمالا  لخطوات الرئيس عباس المتدرجة لفصل غزة عن الوطن.

وأكد المتحدث باسم الحركة، فوزي برهوم، تعقيبا على قرار السلطة سحب موظفيها من معبر رفح البري بدءا من يوم غد الاثنين أن ذلك يأتي  في سياق عقوبات إضافية من  الرئيس عباس على أهل غزة، وتدمير للمصالحة .

وقال برهوم في حديثه لـ "قدس برس": "  قرار السلطة سحب موظفيها من معبر رفح يأتي استكمالا  لخطوات عباس المتدرجة لفصل غزة عن الوطن تنفيذا واضحا لبنود صفقة القرن تمشيا مع المخططات الأمريكية والإسرائيلية، وضرب عوامل ومقومات صمود شعبنا وأهلنا في قطاع غزة ومعاقبتهم على التفاهم حول برنامج المقاومة وتمسكهم بحقوقهم".

وأضاف: "هذه الإجراءات تعكس مستوى الإنحدار الكبير في تفكير عباس وفريقه المهزوم والتي تعبر عن حجم الإفلاس واليأس الذي وصلوا إليه جراء سياساتهم  المشينة مع شعبهم"، وفق قوله.

وتابع: "أمام سياسات عباس وفريقه الخطيرة والمدمرة للمشروع الوطني، فان الفصائل الوطنية والإسلامية كافة وكل مكونات الشعب الفلسطيني ونخبه ومقاوميه ورموزه مطالبين بالعمل الفوري والجاد والمشترك لمواجهة هذا النهج الدكتاتوري لعباس وأزلامه  المختطفين للسلطة والقضية الفلسطينية".

وطالب المتحدث باسم حماس، "اعتماد خطة إنقاذ وطني عاجلة تعمل على تقويض هذا الفريق وفضح مخططاته وتحافظ على مكتسبات شعبنا النضالية ومنع هذا  التدهور والانحراف في المشهد الوطني الفلسطيني الذي سعى عباس وفريقه إلى تحقيقه ".

وقررت السلطة الفلسطينية، اليوم الأحد، سحب كافة موظفيها من معبر رفح البري مع مصر بدءا من يوم غد الاثنين.

وأعلنت الهيئة العامة للمعابر والحدود أن معبر رفح سيكون يوم غد مغلق بسبب الأعياد المسيحية وحسب ما تم ابلاغهم من قبل الجانب المصري.

يشار إلى أن طواقم السلطة الفلسطينية عادت لإدارة المعابر بعد اتفاق المصالحة في تشرين أول/ أكتوبر 2017، برعاية مصرية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.