القدس.. الاحتلال يُفرج بـ "شروط" عن مسؤول الإعلام بدائرة الأوقاف

قضت محكمة "الصلح" التابعة لسلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، بالإفراج عن مسؤول الإعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس فراس الدبس، "بقيود".

وأفادت مراسلة "قدس برس"، بأن قوات من مخابرات الاحتلال اعتقلت أمس الدّبس من شارع نابلس بمدينة القدس المحتلة، وحوّلته للتحقيق في غرف "4" بمركز المسكوبية غربي المدينة.

وأضافت أنه تم تمديد اعتقاله، لعرضه على محكمة "الصلح" التابعة للاحتلال في القدس ظهر اليوم؛ قبل أن يتم الإفراج عنه.

وأوضحت أن محكمة الاحتلال أفرجت عن الدبس بكفالة مالية، وكفالة طرف ثالث، إلى جانب شرط آخر يتمثّل في ابتعاده عن أحد الضباط الإسرائيليين العامل في المسجد الأقصى لمدة 90 يومًا.

وكان فراس الدبس، قد تعرّض لعدد من الاعتقالات السابقة على يد القوات الإسرائيلية في المسجد الأقصى، والاستدعاءات بغرض التحقيق معه، بسبب توثيقه اقتحامات المستوطنين اليومية للمسجد الأقصى. كما أنه تم إبعاده عن المسجد لفترات متفاوتة نتيجة ملاحقته من قبل عناصر الشرطة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.