حصاد الأسبوع.. ثلاثة شهداء و69 نقطة تماس أصيب فيها 76 فلسطينيًا

أفادت معطيات نشرتها حركة "حماس"، بأن ثلاثة فلسطينيين استشهدوا الأسبوع الماضي؛ بينهم مواطن من غزة متأثرًا بإصابته، وفتاة على حاجز الزعيم قرب القدس وأسيرًا محررًا من رام الله، وأصيب 76 مواطنًا.

وذكرت المعطيات أن الأسبوع الماضي، شهد اندلاع المواجهات في 69 نقطة تماس مع قوات الاحتلال في مختلف المدن الفلسطينية، تخللها محاولة طعن وعملية إطلاق نار، وتفجير عبوات ناسفة محلية الصنع.

وأشارت إلى إصابة 75 فلسطينيًا برصاص قوات الاحتلال؛ الحي والعيارات المطاطية، ومواطنًا بـ "الرضوض"، خلال مواجهات في الضفة الغربية وقطاع غزة. منوهة إلى إصابة 3 إسرائيليين.

وأوضحت حماس، أن الطفلة سماح زهير مبارك (16 عامًا) من رام الله، استشهدت برصاص الاحتلال على حاجز الزعيّم، بدعوى محاولة تنفيذ عملية طعن، بالإضافة لاستشهاد الشاب حمدي طالب النعسان (38 عامًا) من قرية المغير شرقي رام الله.

واستشهد المواطن سمير غازي النباهين (47 عامًا) متأثرًا بجراحه التي أصيب يوم الجمعة 25 يناير الماضي، نتيجة إصابته بقنبلة غاز في الوجه شرق مخيم البريج.

ووثق التقرير اندلاع المواجهات في 13 نقطة تماس يوم الجمعة، وتسعة يوم الخميس، 12 يوم الأربعاء، بالإضافة لـ 9 منتصف الأسبوع (الثلاثاء)، و10 يوم الإثنين، 8 يوم الأحد، وثمانية يوم السبت.

وألقى الشبان شبان فلسطينيون زجاجاتهم الحارقة باتجاه 14 هدفًا تابعًا لقوات الاحتلال والمستوطنين بالضفة الغربية (بما فيها القدس) وعلى حدود قطاع غزة.

وأشارت حماس، إلى أن المقاومة نفذت عملية إطلاق نار باتجاه حاجز "الجلمة" العسكري قرب جنين، وفجّرت عبوات ناسفة في أربع نقاط تماس مع الاحتلال بالضفة والقدس.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.