الأمم المتحدة تنفي مشاركتها بمؤتمر "وارسو" حول الشرق الأوسط

نفت الأمم المتحدة، الأربعاء، مشاركتها في أعمال مؤتمر وارسو حول الشرق الأوسط، الذي انطلق في وقت سابق اليوم بحضور ممثلي دول عربية وغربية.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك، في مؤتمر صحفي عقده بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك.

وقال دوغريك للصحفيين: "لا يوجد لنا مراقبين لأعمال هذا المؤتمر، كما أنني لست على دراية بدعوات تم تقديمها للأمم المتحدة للمشاركة فيه".

يشار إلى أن الولايات المتحدة وبولندا، أعلنتا أن المؤتمر سيبحث، على مدار يومين، السلام والأمن في الشرق الأوسط، والقضايا الحرجة مثل الإرهاب، وتطوير الصواريخ وانتشارها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.