السلطات الإيرانية تقرر الإفراج عن 3 أردنيين دخلوا مياهها الإقليمية "خطأً"

قررت السلطات الإيرانية الإفراج عن ثلاثة مواطنين أردنيين، تحتجزتهم منذ نهاية العام 2018، لدخولهم مياهها الإقليمية "عن طريق الخطأ".

وقال المتحدث باسم الخارجية الأردنية، سفيان القضاة، في بيان اليوم الأربعاء، إن الخارجية الإيرانية "أبلغت القائم بالأعمال بالإنابة في سفارتنا بطهران، بقرار السلطات الإيرانية الإفراج عن الأردنيين الثلاثة الذين دخلوا أواخر كانون أول/ديسمبر 2018، عن طريق الخطأ، إلى المياه الإقليمية الإيرانية".

وأوضح أن قرار الإفراج تضمن الاكتفاء بفرض غرامة مالية على المواطنين الثلاثة، "كمخالفة لدخولهم وممارسة الصيد البحري غير المشروع داخل المياه الإقليمية الإيرانية".

وأعرب القضاة عن شكر الأردن لقرار الحكومة الإيرانية بالإفراج عن المواطنين الثلاثة، مشيرًا أن السفارة لدى طهران تعمل حاليًا بالتنسيق مع الخارجية الإيرانية لدفع الغرامات المطلوبة، واستلام المواطني الثلاثة، وتأمين رحلة عودتهم.

وفي يوم 30 كانون الأول/ديسمبر 2018، فقد الاتصال مع قارب صيد إماراتي يحمل على متنه ثلاثة مواطنين أردنيين بالإضافة إلى مصريين اثنين وإماراتي.

وقامت السلطات المعنية في دولة الإمارات وقتذاك، بالبحث عن القارب وتحديد آخر نقطة بحرية وصل اليها، وطلبت من الجانب الإيراني المساعدة في البحث عنهم، كما قامت الوزارة بتوجيه السفارة الأردنية في طهران لمخاطبة وزارة الخارجية الإيرانية للمتابعة، كما تمت مخاطبة السفارة الإيرانية في عمان لنفس الغاية.

وتبيّن أن السلطات الإيرانية احتجزتهم بعد دخولهم المياه الإقليمية الإيرانية بشكل خاطئ خلال رحلة صيد يوم 28 كانون أول/ديسمبر الماضي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.