"التعاون الإسلامي" تدين الاقتحام الاسرائيلي للمسجد الأقصى

دانت منظمة التعاون الإسلامي بشدة، اليوم الأربعاء، اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي، المسجد الأقصى، واغلاق أبوابه والاعتداء على المصلين في باحاته الاثنين الماضي.

وأكدت المنظمة في بيان صحفي، أن "المسجد الأقصى هو مكان عبادة خاص بالمسلمين وحدهم"، محملة إسرائيل المسؤولية الكاملة عن تبعات استمرار الاعتداءات المتكررة التي قالتها إنها "تغذي الصراع الديني والتطرف وحالة عدم الاستقرار في المنطقة".

واستنكر البيان تصديق سلطات الاحتلال الإسرائيلي على بناء 4 آلاف و416 وحدة استيطانية جديدة في مدينة القدس المحتلة، مؤكدا أن كل المستوطنات الإسرائيلية المقامة على أرض دولة فلسطين المحتلة تعتبر غير شرعية بموجب القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة لاسيما القرار رقم 2334 الصادر عن مجلس الأمن الدولي في كانون أول/ديسمبر العام 2016.

ودعا المجتمع الدولي وبخاصة مجلس الأمن الدولي إلى إنفاذ قراراته وممارسة مسؤولياته تجاه حمل إسرائيل على وقف انتهاكاتها المتتالية والالتزام بقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد وضعت سلاسل على باب الرحمة في المسجد الأقصى، مساء الأحد، ما تسبب باحتجاجات فلسطينية واسعة الاثنين الماضي. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.