"القسام" و"سرايا القدس" تنفيان إطلاق صواريخ من غزة على تل أبيب

نفت "كتائب عز الدين القسام"، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، و"سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، مساء اليوم الخميس، إطلاق صواريخ، من قطاع غزة على تل أبيب (وسط فلسطين المحتلة 1948).

وقالت "القسام" في تصريح صحفي، "نؤكد عدم مسؤوليتنا عن الصواريخ التي أطلقت الليلة باتجاه العدو".

ونوهت إلى أن اطلاق الصواريخ جاء متزامنا مع عقد اجتماع بين قيادة حركة حماس والوفد الأمني المصري، حول التفاهمات الخاصة بقطاع غزة، في إشارة إلى أن ذلك يضع علامات استفهام حول حقيقة وتوقيت اطلاق تلك الصواريخ.

من جهتها، نفت حركة الجهاد، مساء اليوم، مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ.

وقال داود شهاب، القيادي في الحركة، في تصريح صحفي، إن حركته وجناحها العسكري، "سرايا القدس"، لم تطلق أية صواريخ.

ودوت صافرات الإنذار، مساء اليوم الخميس، في مدينة تل أبيب والمناطق المحيطة، وذلك لأول مرة منذ العدوان الإسرائيلي على غزة صيف العام 2014.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، رصده إطلاق صاروخين من غزة باتجاه منطقة "غوش دان"؛ مشددا على أن منظومة "القبة الحديدية" في منطقة تل أبيب اعترضت إحدى القذيفتين، في حين قال إن القذيفة الأخرى سقطت في منطقة مفتوحة.

من جانبها، أعلنت بلدية تل أبيب، في أعقاب إطلاق الصاروخين، عن فتح الملاجئ في المدينة، حسبما ذكرت هيئة البث الإسرائيلية.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن عن نشر منظومة "القبة الحديدية" في محيط تل أبيب؛ بسبب التوتر شمالي وجنوبي البلاد، نهاية كانون الثاني/ يناير الماضي، في ظل تخوفات الأجهزة الأمنية من احتمالات إطلاق الصواريخ من قطاع غزة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.