الولايات المتحدة تبني حاسوبا يحاكي سرعة عملياته دماغ الإنسان

تصل كلفته إلى نصف مليار دولار

تعكف وزارة الطاقة الأميركية بالشراكة مع شركة التكنولوجيا العالمية "إنتل"، على بناء حاسوب "خارق"، تحاكي سرعة عملياته دماغ الإنسان، بتكلفة 500 مليون دولار.

وقالت الوزارة في بيان  نشر على موقعها الإلكتروني إن نظام الحاسوب المزمع بناؤه طوره مختبر "أرغون" الوطني، والذي يُعد أكبر وأقدم مختبرات العلوم والهندسة التابعة لوزارة الطاقة الأمريكية.

وبحسب البيان، فإن للحاسوب الجديد القدرة على معالجة البيانات وفق نظام "أرورا / إكسافلوب" بسرعة إكساسكيل ويمكنه حل كوينتيليون عملية في الثانية (أي ما يعادل الرقم واحد وعلى يمينه 18 صفرا).

وأشار إلى أن الحاسوب الجديد يتيح معالجة البيانات أكانت تعتمد العمليات الاعتيادية أم الذكاء الاصطناعي بسرعة تحاكي سرعة العمليات التي تتم في دماغ الإنسان.

وأوضحت الوزارة، أن الحاسوب "الخارق" سيتيح الفرصة للعلماء لاستخدامه في مجالات الأبحاث المتقدمة التي تعتمد على المحاكاة باستخدام الذكاء الاصطناعي خاصة في مجالات الطب والتغير المناخي ودراسة العقل البشري وأصل المادة، بما يقدم فهما أفضل عن نشأة الكون.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.