جيش الاحتلال يعتقل فلسطينيَين اجتازا السياج الأمني شمالي قطاع غزة

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الخميس، فلسطينيَين اثنين، بدعوى "التسلل" عبر السياج الأمني الفاصل شمالي قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال في تصريح مقتضب، إن جنود الجيش اعتقلوا اثنين من المشتبه بهم اجتازا السياج الأمني في شمال قطاع غزة.

وأشار إلى أن قوات الاحتلال قامت بنقل المعتقلين للتحقيق.

من جهته، أفاد موقع "حدشوت 24" العبري، بانتشار للقوات الإسرائيلية قرب السياح الحدودي جنوبي قطاع غزة بعد مخاوف من تسلل فلسطينيين.

يشار إلى أن عمليات التسلل التي يقوم بها شبان فلسطينيون من قطاع غزة إلى داخل الأراضي المحتلة عام 1948، زادت في الآونة الأخيرة، رغم وجود سياج أمني مجهز بأجهزة استشعار ومراقبة.

وتخشى سلطات الاحتلال من أن تكون فصائل فلسطينية وراء عمليات التسلل بهدف استكشاف جغرافية المنطقة واستعدادات جيش الاحتلال.

وأعلن جيش الاحتلال، نهاية شهر كانون ثاني/ يناير الماضي، عن البدء في إقامة سياج جديد سيقام فوق الحاجز المضاد للأنفاق أسفل الأرض بطول 65 كيلومترًا وبارتفاع 6 أمتار، زاعمًا بأن الجدار لمنع تسلل المقاتلين الفلسطينيين إلى المواقع العسكرية المجاورة لحدود قطاع غزة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.