تل أبيب تصدر تحذيراً للإسرائيليين بشأن السفر لسيناء

غداة عيد "الفصح" اليهودي

طالبت سلطات الاحتلال، من الإسرائيليين، الامتناع عن السفر إلى شبه جزيرة سيناء المصرية (شمال شرق)، بسبب تزايد التحذيرات من هجمات محتمله ضدهم.

جاء ذلك، وفق بيان صادر اليوم الثلاثاء، عن "هيئة مكافحة الإرهاب" التابعة لهيئة الأمن القومي الإسرائيلية، قبيل عطلة "عيد الفصح" اليهودي، حيث يعبر خلالها آلاف الإسرائيليين الحدود البرية لزيارة منتجعات وشواطئ سيناء المطلة على البحر الأحمر.

وقالت الهيئة في تحذير مكتوب إنه "يجب على جميع الإسرائيليين الموجودين حاليا في سيناء العودة. ونحن ننصح بشدة أولئك الذين يريدون السفر إلى سيناء ألا يفعلوا ذلك".

وبحسب الإذاعة العبرية العامة (رسمية) فقد جاء التحذير بسبب وجود تهديد خطير لتنفيذ عمليات ضد الإسرائيليين في الفترة القريبة.

كما طالبت الخارجية الإسرائيلية من الإسرائيليين المتواجدين في سيناء مغارتها علي الفور والعودة إلى إسرائيل.

وتشهد محافظة شمال سيناء بشكل متكرر هجمات ضد الجيش والشرطة والمدنيين، تبنت معظمها جماعة "ولاية سيناء" التي أعلنت مبايعتها لـ "تنظيم الدولة".

وظلت مواقف المصريين رافضة للتطبيع مع "إسرائيل"، رغم إبرام مصر اتفاق سلام برعاية الولايات المتحدة عام 1979، لكن التعاون بين حكومتي البلدين جرى تعزيزه في ظل رئاسة عبد الفتاح السيسي.

إذ يزور إسرائيليون سيناء بغرض السياحة من خلال معبر "طابا" المطل على البحر الأحمر، ويتزايد توافدهم على سيناء أثناء احتفالات "عيد الفصح".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.