مئات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى برابع أيام "الفصح"

اقتحم مئات المستوطنين، اليوم الأربعاء، باحات المسجد الأقصى المبارك، من جهة باب المغاربة، تحت حراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية، في بيان لها، وصل وكالة "قدس برس" نسخة عنه، أنه "اقتحم 276 مستوطنا، المسجد الأقصى ونفذوا جولات استفزازية بساحاته".

ويأتي الاقتحام تزامنا مع اليوم الرابع بـ"عيد الفصح" العبري، وسط إجراءات عسكرية مشددة فرضها الاحتلال على مدينة القدس بعامة، وبلدتها القديمة ومحيطها بشكل خاص. 

وكانت منظمات "الهيكل" المزعوم، وجهت دعوات للمستوطنين لاقتحام باحات الأقصى والاحتفال بـ"الفصح العبري" في القدس القديمة، خلال أيام العيد، والتي بدأت منذ الأحد الماضي وتستمر حتى غد الخميس.

وتواصل شرطة الاحتلال فرض قيودها على دخول الفلسطينيين الذين يتوافدون من القدس والداخل المحتل للصلاة بالمسجد الأقصى، وتدقق في هوياتهم الشخصية وتحتجز بعضها عند بواباته الخارجية.

ويقتحم المستوطنون بشكل يومي، ما عدا الجمعة والسبت من جهة "باب المغاربة"، المسجد الأقصى، في محاولة لتقسيمه زمانيا ومكانيا، على غرار الحاصل بالمسجد الإبراهيمي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.