واشنطن تحذر من "تهديدات وشيكة" بالعراق وتأمر موظفيها بالمغادرة

قال الجيش الأمريكي، إن هناك تهديدات وشيكة محتملة للقوات الأمريكية في العراق، وسط تصاعد التوترات مع إيران، مشيرا إلى أنه رفع حالة تأهب إلى الحالة القصوى.

وأضاف متحدث باسم القيادة المركزية للجيش الأمريكي الكابتن بيل أوربان، في تصريح صحفي، نقلت وسائل اعلام محلية اليوم الأربعاء، أن البعثة الأمريكية "في حالة تأهب قصوى الآن، ونواصل المراقبة عن كثب لأي تهديدات حقيقية أو محتملة وشيكة للقوات الأمريكية في العراق".

وفي السياق ذاته، طلبت السفارة الأمريكية في بغداد، من موظفيها المغادرة على الفور.

وقالت السفارة عبر تغريدة لها، إن وزارة الخارجية أمرت "موظفي الحكومة غير الضروريين" في العراق بالرحيل على الفور.

وذكرت أن خدمات التأشيرات العادية في السفارة والقنصلية الأمريكية في أربيل ستصبح "معلقة مؤقتا".

وتابعت أن "الحكومة الأمريكية لديها قدرة محدودة على تقديم الخدمات الطارئة للمواطنين الأمريكيين في العراق".

وأوصىت السفارة من شملهم القرار "بالرحيل بوسائل النقل التجارية في أسرع وقت ممكن".

وتأتي هذه الخطوة في ظل ارتفاع حدة التوتر بين الولايات المتحدة وإيران مؤخرا بعد تقارير استخباراتية أمريكية تحدثت عن وجود خطط لدى طهران لمهاجمة قوات أمريكية في العراق وسورية. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.