الاحتلال يفرض غرامة مالية كبيرة على والدة الشهيد "أشرف نعالوة"

فرضت محكمة "سالم" العسكرية التابعة لسلطات الاحتلال الإسرائيلي، غرامة مالية قيمتها 50 مليون شيكل (13 مليون و890 دولارًا) على والدة الشهيد أشرف نعالوة.

وذكرت المحكمة الإسرائيلية في قرارها أن الغرامة ستدفعها "أم أشرف" لأهالي القتلى المستوطنين الذين قُتلوا في عملية إطلاق النار التي نفذها الشهيد في المجمع الصناعي الاستيطاني "بركان" العام المنصرم.

وقال مركز "أسرى فلسطين" للدراسات، إن القاضية العسكرية في محكمة سالم أبلغت محامية ميراڤ خوري (ترافع عن أم أشرف) أن أهالي قتلى عملية نعالوة تقدموا بطلب من المحكمة وتم قبوله.

وأوضح المركز الحقوقي في بيان له اليوم الثلاثاء، أن طلب أهالي المستوطنين القتلى ينص على دفع غرامة مالية قيمتها 50 مليون شيكل، وحكم بالسجن لمدة 5 سنوات.

وأفاد، بأن جلسة ستُعقد اليوم الثلاثاء بشأن قضية الأسيرة وفاء نعالوة (أم أشرف) قد تكون حاسمة وفيها قرار بالحكم.

وفي 7 تشرين أول/ أكتوبر 2018، نفذ أشرف نعالوة عملية إطلاق نار على ثلاثة مستوطنين بمصنع كان يعمل فيه بالمنطقة الاستيطانية "بركان" بالضفة الغربية، وقتل اثنين وأصاب الثالث.

وبعد نحو شهرين من مطاردته، اغتالت وحدة خاصة إسرائيلية "نعالوة" في منزل كان يختبئ فيه بمخيم "عسكر الجديد" شرق مدينة نابلس شمال الضفة الغربية.

واعتقل جيش الاحتلال، والدي نعالوة وشقيقه، بشبهة المعرفة المسبقة بنيته تنفيذ الهجوم، كما هدم لاحقًا منزل العائلة في ضاحية شويكة شمالي مدينة طولكرم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.