فصائل المقاومة: مؤتمر البحرين فصل من فصول "صفقة القرن"

شددت فصائل المقاومة الفلسطينية، على أن "الورشة الاقتصادية" التي دعت إليها الولايات المتحدة الأمريكية "فصل من فصول صفقة القرن".

وعبرت الفصائل في مؤتمر صحفي لها اليوم الأربعاء في غزة، عن رفضها استضافة النظام الرسمي لمملكة البحرين لتلك الورشة. مبينة أنها "تمثل منحىً خطيرًا لتصفية القضية الفلسطينية".

وقالت إن القضية الفلسطينية سياسية بحتة وحقوق وطنية غير قابلة للمساومة والبيع، والمشاريع الاقتصادية والوعود الخيالية لن تُغطي الوجه الخبيث الذي تحمله الصفقة في تصفية القضية.

وأكدت المقاومة على رفض فصائلها "القاطع" لكل أشكال التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، "حيث إن التطبيع يمثل خيانة للقضية وطعنة غادرة لتضحيات شعبنا الفلسطيني".

ودعت شعوب الأمة العربية والإسلامية، وعلى رأسهم الشعب البحريني، إلى نبذ المطبعين والتبرؤ منهم ودعم صمود وثبات الشعب الفلسطيني.

وأشارت لضرورة وحدة الشعب الفلسطيني واستمرار مسيرات العودة بطابعها الشعبي وأدواتها السلمية لمواجهة صفقة القرن وتحقيق أهداف شعبنا بالحرية والعودة والحياة الكريمة.

وطالبت الفصائل، السلطة الفلسطينية الالتزام بقضايا الإجماع الوطني بوقف التنسيق الأمني والتبرؤ من حقبة أوسلو والانحياز إلى خيار المقاومة ومواجهة صفقة القرن.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.