مباحثات بين البرهان وأمين عام الجامعة العربية بشأن المرحلة الانتقالية بالسودان

أجرى رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان، اليوم الأحد، مباحثات مع الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، بشأن المرحلة الانتقالية.

وقال المجلس، في بيان، إن البرهان قدم لـ"أبو الغيط" شرحا مفصلا حول الأوضاع في السودان ورؤية المجلس العسكري، وتواصله مع القوى السياسية للتوافق على ترتيبات الفترة الانتقالية.

وقال أبو الغيط، في تصريحات إعلامية، إن الجامعة العربية تسعى إلى تأمين الاستقرار في السودان، والتوصل إلى توافق داخلي.

وأضاف أنه يشعر بعدما اسمتع إلى البرهان بـ"الاطمئنان والرضا والأمل" في التوصل إلى توافق ينقل السودان إلى مرحلة تؤمن لأبنائه تنمية اقتصادية وسياسية واجتماعية، إضافة إلى حكم مستقر ومقبول من كل أبناء السودان.

ومنذ أن عزل الجيش عمر البشير من الرئاسة، في 11 أبريل/ نيسان الماضي، يشهد السودان تطورات متسارعة ومتشابكة في ظل أزمة بين المجلس العسكري و"قوى إعلان الحرية والتغيير"، قائدة الحراك الشعبي.

وانهارت المفاوضات بين الطرفين، بعد اقتحام قوات الأمن السودانية ساحة الاعتصام وسط الخرطوم، وقامت بفضه بالقوة، حيث أسفر عن سقوط المئات من الجرحى والإصابات الحرجة، بحسب قوى المعارضة.

وأقر المجلس العسكري السوداني، الاثنين الماضي، بتورط أفراد من القوات النظامية متحفظ عليهم في فض اعتصام الخرطوم، متعهدا بالكشف عن نتائج التحقيق للرأي العام.

وبدأ الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش بالخرطوم، في 6 نيسان/أبريل الماضي للمطالبة بعزل البشير، ثم استكمل للضغط على المجلس العسكري، لتسريع عملية تسليم السلطة إلى مدنيين، قبل فضّه بالقوة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.