السلطة: تصريحات غرينبلات إمعان أمريكي في الانقلاب على الشرعية الدولية

نددت السلطة الفلسطينية، اليوم الجمعة، بتصريحات مساعد الرئيس الأمريكي، والمبعوث الخاص للمفاوضات الدولية، جيسون غرينبلات.

وقالت وزارة الخارجية في بيان صحفي، تعقيبا على تصريحات غرينبلات لقناة "بي بي أس" الأمريكية، التي وصف فيها إسرائيل بـ"الضحية وأن الضفة الغربية غير محتلة"، إن تلك التصريحات "إمعان رسمي في الانقلاب على الشرعية الدولية والقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة".

وأضافت الخارجية "مفهوم الواقعية الذي يروج له غرينبلات دفعه لتحويل إسرائيل بكل عنجهية من جلاد محتل إلى ضحية، وأوصله لتبني رواية وأفكار اليمين الحاكم في إسرائيل بإنكار وجود الاحتلال".

وتساءلت الخارجية الفلسطينية "بعد أقوال غرينبلات ماذا بقي في خطته المزعومة ليعرضه على الشعب الفلسطيني؟ أم أن لديه الكثير ليقدمه في تلك الخطة لصالح الاحتلال والاستيطان؟".

واشارت الوزارة إلى أن "غرينبلات وفريق ترمب المتصهين يتصرف وكأنه لا يوجد مجتمع دولي، فكما ينكر وجود الاحتلال ينكر أيضا كل ما يتعلق بالمجتمع الدولي والشرعية الدولية وقرارات الأمم المتحدة".

وأكدت أن "شعبنا قادر على إسقاط هذه المؤامرة، وباق في أرض وطنه متمسكا بكامل حقوقه الوطنية العادلة والمشروعة، وأن غرينبلات وفريقه وخطته إلى زوال بحكم التاريخ".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.