الرشق: اللاجئون الفلسطينيون في لبنان ليسوا وافدين أو عمالة أجنبية

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الجمعة، أن اللاجئين الفلسطينيين في لبنان ليسوا وافدين أو عمالة أجنبية ولهم صفة سياسية يجب عدم المساس بها.

جاء ذلك، خلال لقاء لوفد من الحركة برئاسة عضو المكتب السياسي عزت الرشق لرئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، اليوم الجمعة، لبحث تداعيات قرار وزارة العمل اللبنانية، وفق بيان الحركة

وقال الرشق إن وفد حماس ناقش مع الرئيس الحريري العلاقات الثنائية والتطورات المتعلقة بالوضع الفلسطيني واللاجئين في المخيمات الفلسطينية في لبنان.

وأضاف الرشق أكدنا خلال لقائنا مع الرئيس الحريري أن اللاجئين الفلسطينيين في لبنان ليسوا وافدين أو عمالة أجنبية، ولهم صفة سياسية يجب ألا يتم المساس بها.

وجدد الرشق موقف حركة حماس الرافض لقضية توطين اللاجئين الفلسطينيين, وحرص قيادة الحركة على استقرار لبنان وأمنه، وعلى حقوق الشعب الفلسطيني واللاجئين على أرضه.

وأشار الرشق إلى أن الرئيس الحريري تفهم مطالب الوفد، وأكد أن الأمور باتت في عهدة الحكومة اللبنانية.

يشار إلى أن وفد حركة "حماس" ضمّ إلى جانب الرشق، كل من عضو مكتب العلاقات العربية والإسلامية أسامة حمدان، وعضو مكتب العلاقات العربية والإسلامية علي بركة، وممثل الحركة في لبنان أحمد عبد الهادي، كما حضر اللقاء رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني حسن منيمنة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.