"حماس": الشعب الفلسطيني قادر على إلزام الاحتلال بتفاهمات التهدئة

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الإثنين، أن الشعب الفلسطيني قادر على إلزام الاحتلال بتفاهمات التهدئة. محذرة من تقليص تل أبيب إمداد محطة توليد الكهرباء بالوقود.

وقال الناطق باسم حماس، عبد اللطيف القانوع، لـ "قدس برس"، إن تقليص الاحتلال كميات الوقود المخصصة لمحطة توليد كهرباء غزة "إجراء تعسفي مرفوض".

ونوه القانوع إلى أن إجراء الاحتلال "يأتي في سياق المزايدات الانتخابية الإسرائيلية لتصدير أزماته الداخلية".

وشدد على أن سياسة الاحتلال في الضغط على الشعب الفلسطيني ومواصلة سياسة العقاب الجماعي "لن تنجح بالمطلق وسيكون لها نتائج عكسية".

وطالبت حماس، الوسطاء بإلزام الاحتلال بالتفاهمات. مؤكدًا أن الشعب الفلسطيني ماض في مسيرات العودة وكسر الحصار وقادر على إلزام الاحتلال بالتفاهمات التي تعهد بها أمامهم.

وكانت الدولة العبرية، قد قررت تقليص كمية الوقود المدخلة إلى قطاع غزة لصالح محطة توليد الكهرباء الوحيدة إلى النصف.

ويعاني قطاع غزة منذ 13 عامًا من أزمة كهرباء كبيرة بعد قيام دولة الاحتلال بقصف محطة التوليد الوحيدة وتدمير مخازن الوقود فيها.

ويصل التيار الكهربائي إلى كل بيت في قطاع غزة 8 ساعات ويقطع مثلها في ظل ما يعرف ببرنامج (8 وصل و8 قطع) ومن المرجح أن تزيد ساعات قطع الكهرباء في حال تم تقليص كمية الوقود المدخلة للمحطة مما سيفاقم الوضع الإنساني والصحي في القطاع.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.