احتجاجًا على اعتقال مواطنين.. الأردن يستدعي السفير الإسرائيلي

وزارة الخارجية أكدت أنها تعمل دبلوماسيًا وسياسيًا وقانونيًا للإفراج عنهما

قالت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، إنها تعمل من خلال جميع الوسائل الدبلوماسية والسياسية والقانونية المتاحة لإطلاق سراح مواطنين أردنيين معتقلين لدى الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضحت الوزارة في تصريح لها اليوم الثلاثاء، أن سلطات الاحتلال كانت قد اعتقلت مؤخرًا المواطنين الأردنيين عبد الرحمن مرعي وهبة عبد الباقي بعد عبورهما جسر الملك حسين.

وصرّح الناطق الرسمي باسم الوزارة، السفير سفيان القضاة، بأن الوزارة تواصل جهودها للإفراج عن المعتقلين.

وأفاد بأن وزارة الخارجية الأردنية استدعت اليوم السفير الإسرائيلي في عمّان وطالبت بالإفراج الفوري عن مرعي وهبة.

وشدد على ضرورة إعلام وزارة الخارجية والمغتربين بكافة تفاصيل الاعتقال والتهم الموجهة لهما ومجريات التحقيقات وضمان حقوقهما القانونية.

وأوضح القضاة أن القنصل الأردني في تل أبيب قام اليوم الثلاثاء بزيارة المواطن عبد الرحمن مرعي في مركز احتجازه لمتابعة القضية وتقديم الإسناد له والاطلاع على ظروف الاحتجاز.

وبين أن شقيقة المواطنة هبة عبد الباقي تمكنت اليوم من العودة إلى أراضي المملكة الأردنية عبر جسر الملك حسين بعد متابعة الوزارة لموضوع منعها من المغادرة.

وأكد القضاة أن الوزارة تتابع بشكل مستمر ومكثف ويومي كل ما يتعلق بمن يتم اعتقالهم وكذلك الأردنيين في السجون الإسرائيلية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.