قوات الاحتلال تعتقل خمسة مواطنين فلسطينيين بالضفة والقدس

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، خمسة مواطنين فلسطينيين، على الأقل، عقب دهم منازلهم وتفتيشها والعبث بمحتوياتها في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلتين.

وأفاد بيان لجيش الاحتلال، صباح اليوم، بأن قواته اعتقلت ثلاثة فلسطينيين في مناطق مختلفة من الضفة الغربية، ممّن وصفهم بـ"المطلوبين"؛ بزعم ممارسة أنشطة تتعلّق بالمقاومة.

وقالت مصادر محلية فلسطينية: إن قوات الاحتلال اعتقلت الفتيين الشقيقين محمد كامل، وسليمان كامل، بعد أن داهمت منزلي ذويهما في بلدة "سلواد" شرقي رام الله (شمال القدس المحتلة)، وعبثت بمحتوياتهما.

وفي السياق ذاته، اقتحمت تلك القوات قرية "دير نظام" شمالي غرب رام الله، وداهمت عدة منازل فيها وفتشتها، فيما التقطت صورا لعدد من الفتية.

كما اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء، عدة منازل وفتشتها في مدينة الخليل، وبلدتي "بني نعيم"، و"سعير" شرقي الخليل (جنوبا).

وأفادت مصادر محلية ، بأن قوات الاحتلال اقتحمت منزل أبو رجب قرب المسجد الإبراهيمي، واعتدت على أصحابه لإجبارهم على إغلاق أبواب المنزل المطلة على المسجد الإبراهيمي.، كما فتشت منزل المواطن عبد الحميد أبو جاروش في بلدة "بني نعيم" شرقي الخليل .

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة "سعير" شرقا، وفتشت منزل الأسير المحرر يونس الكوازبة، والد الشهيد أحمد، والأسير اسلام، وصادرت جميع صور الشهيد، وعبثت بمحتويات المنزل.

وداهمت قوات الاحتلال منزل الأسيريْن الشقيقيْن أحمد وعلاء الهريمي، وعبثت بمحتوياته في شارع "الصف" بمدينة بيت لحم (جنوبا).

وفي القدس المحتلة، اعتقل جنود الاحتلال الطفلين محمد عبيد (14عاماً)، ومحمد خليل كليب (15 عاماً) من بلدة "العيسوية" شرقي القدس المحتلة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.