الطيبي ينفي توصية "القائمة المشتركة" لـ "غانتس" بتشكيل الحكومة الإسرائيلية

نفى النائب العربي في برلمان الاحتلال الإسرائيلي الـ "كنيست"، أحمد الطيبي، اليوم السبت، أن تكون القائمة "العربية المشتركة" اتخذت قرارا بالتوصية لـ بيني غانتس"، زعيم تحالف "أزرق- أبيض"، لتشكيل الحكومة المقبلة، إلا أنه أفاد بوجود مشاورات بهذا الشأن.

وقال الطيبي، عبر حسابه على "تويتر": "ما زالت الأحزاب الأربعة في القائمة المشتركة تتشاور بشأن التوصية حيث لم نتخذ أي قرار بعد".

وتضم القائمة كلا من: الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، الحركة العربية للتغيير، الحركة الإسلامية الجنوبية، والتجمع الوطني الديمقراطي.

وأضاف: "هناك مناقشة مستفيضة وجادة، انتهى الاجتماع اليوم، وهناك اجتماع آخر سنققر بعده فيما إذا كنا سنوصي بغانتس لتشكيل الحكومة أم لا".

ولم تنشر لجنة الانتخابات المركزية بعد النتائج الرسمية النهائية للانتخابات، التي جرت الثلاثاء الماضي.

لكنها نشرت، الجمعة، نتائج قالت إنها "شبه نهائية" تظهر حصول حزب "أبيض- أزرق" على 33 مقعدًا (من أصل 120) مقابل 31 مقعدًا لـ "الليكود"، بزعامة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، فيما حصلت القائمة "العربية المشتركة" على 13 مقعدًا.

بموجب "القانون الإسرائيلي"، ستصادق لجنة الانتخابات المركزية على النتائج في الأسبوع المقبل، وتحديدًا في 25 أيلول/ سبتمبر، وبعد ذلك سيتشاور الرئيس روفين ريفلين مع أعضاء الـ "كنيست" من أجل معرفة من لديه أكبر دعم لتولي منصب رئيس الوزراء.

وينص "القانون" على أن المشاورات يجب أن تنتهي في غضون 7 أيام، أي 2 تشرين أول/ أكتوبر المقبل، وعند هذه النقطة يجب عليه الاستفادة من أحد أعضاء الـ "كنيست" الذين لديهم أفضل فرصة لتشكيل الحكومة.

ويحصل رئيس الوزراء المكلف على 28 يومًا لإجراء مفاوضات مع الأحزاب الأخرى، وإذا فشل في القيام بذلك، يجوز للرئيس منحه مهلة إضافية تصل إلى 14 يومًا.

ويتعين على الرئيس الإسرائيلي بعد ذلك التشاور مع الأحزاب وتكليف عضو "كنيست" آخر بمهمة تشكيل الحكومة وسيحصل هذا الشخص على 28 يومًا، وإذا أخفق، فسيتعين عليه إبلاغ رئيس الـ "كنيست".

بعد ذلك، يُسمح لأعضاء الـ "كنيست" بإرسال رسالة إلى الرئيس يطلبون منه تعيين عضوًا آخر في الـ "كنيست"، شرط أن لا يقل عددهم عن 61 عضوًا، ويجب على الرئيس الإسرائيلي أن يستجيب لطلبهم.

وفي هذه الحالة، يجب على الرئيس إبلاغ رئيس الـ "كنيست" بأنه لا يوجد خيار قابل للتطبيق لتشكيل الحكومة. سيؤدي هذا تلقائيًا إلى إجراء انتخابات مبكرة في غضون 90 يومًا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.