إصابات خلال اشتباكات بين مواطنين وأمن السلطة في مخيم "جنين"

أصيب ثلاثة من أفراد الأمن الوطني الليلة الماضية، خلال اشتباكات وقعت على إثر حملة أمنية في مخيم "جنين" للاجئين الفلسطينيين (شمال القدس المحتلة)، على خلفية ملاحقة "مطلوبين".

وذكرت مصادر محلية، أن قوة أمنية تعرضت لإطلاق النار عقب اقتحامها للمخيم، في إطار مداهمات بدأت في مناطق مختلفة من محافظة جنين لملاحقة مطلوبين.

وأشارت إلى أن مجهولين ألقوا عبوات حارقة على القوة الأمنية ما أدى لإصابة ثلاثة من أفراد الأمن الوطني بجراح طفيفة، فيما اندلعت اشتباكات ومناوشات مع الشبان في بعض مناطق المخيم.

وتشهد جنين منذ أيام حملة أمنية واسعة في إطار ملاحقة مطلوبين إثر حالات فلتان أمني عديدة راح ضحيتها عدد من المواطنين.

يشار إلى أن مخيم "جنين" كان قد شهد في السابق مواجهات بين امن السلطة وسكان المخيم، على خلفية قيام أجهزة السلطة الفلسطينية بملاحقة مطلوبين داخل المخيم بينهم مقاومين مطلوبين للاحتلال الإسرائيلي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.