نابلس.. أسير محكوم بالمؤبد يُرزق بتوأم عبر النطف المهربة

وضعت زوجة الأسير طه الشخشير، من نابلس، اليوم الأربعاء، توأماً من الذكور في أحد مستشفيات المدينة، لينضما إلى "سفراء الحرية"، بعد نجاح والدهما في تهريب نطفة من داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.

والأسير الشخشير من محرري صفقة "وفاء الأحرار" الذين أعادت قوات الاحتلال اعتقالهم منتصف حزيران/ يونيو 2014، بعد 3 سنوات من تحررهم (عام 2011).

وكان طه قد تزوج وأنجب طفلتين (أحرار وأبرا) خلال تلك المدة.

 وقرر الأسير مع زوجته الإنجاب من خلال تهريب نطفة من داخل السجون، وهو ما تم فعلا، ورزقا اليوم بطفلين (ياسين ويوسف).

وتعتبر قضية إنجاب الأسرى وهم خلف قضبان سجون الاحتلال عبر تهريب النطف، أملاً وحلماً راود المعتقلين لسنوات طويلة، وخاصة القدامى منهم، وأصحاب الأحكام الطويلة.

وقرر الأسرى عام 2012 خوض المغامرة التي بدأها الأسير عمار الزبن وأنجب أول مولود عبر النطف في أغسطس/ آب 2012، ما فتح الباب أمام العشرات من الأسرى لتكرار الأمر، حتى أنجب الأسرى 82 طفلا، حتى اليوم باحتساب ابني الأسير الشخشير.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.