شناعة: المقاومة تراكم قوتها لمعركة التحرير

قال عضو القيادة السياسية لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في لبنان، أيمن شناعة، إن المقاومة في فلسطين كرست معادلات جديدة مع العدو وكسرت مقولة الجيش الذي لا يقهر.

وأضاف شناعة، في تصريحات صحفية بمناسبة الذكرى الـ 32 لانطلاقة حماس، أن ان المقاومة طورت قدراتها وإمكاناتها لتطال كافة الأراضي المحتلة، وتراكم قدراتها لمعركة التحرير.

وحيا الشعب الفلسطيني في كل أنحاء الوطن وفي الشتات "الذي قدم التضحيات الجسام في سبيل دعم مشروع المقاومة، لا سيما نساء فلسطين اللواتي قدمن فلذات أكبادهن وأغلى ما يملكن من أجل فلسطين".

وكان القيادي شناعة؛ مسؤول حركة حماس في منطقة صيدا ومخيماتها، قد استقبل اليوم الأحد، وفوداً من لجان الأحياء ووجهاء مخيم عين الحلوة في مركز أبو هنود، وبحضور المسؤول السياسي للحركة في مخيم عين الحلوة خالد زعيتر.

وستمع لمعاناة شعبنا داخل المخيمات في ظل الأزمة الاقتصادية التي يعيشها لبنان. مطالبًا الأونروا بتحمل مسؤولياتها تجاه شعبنا الفلسطيني في لبنان.

ودعا الوكالة الأممية لضرورة تقديم المساعدات العينية والمادية للاجئين الفلسطينيين. كما ناشد مؤسسات المجتمع المدني لتقديم يد العون لأهلنا.

وذكر شناعة أن حركة حماس استنفرت كافة إمكاناتها لتدعيم شعبنا الفلسطيني في لبنان، وستبذل قصارى جهدها للوقوف عند حاجات أهلنا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.