طهران تعلن القبض على متورطين بحادث تحطم الطائرة الأوكرانية

أعلنت السلطات الايرانية، اليوم الثلاثاء، القاء القبض على أشخاص، قالت إن لهم دور، في حادث تحطم الطائرة الماليزية، بفعل صاروخ ايراني.

وأشار المتحدث باسم الهيئة، غلام حسين إسماعيلي، في تصريحات صحفية، إلى أنه "تم إجراء تحقيقات واسعة النطاق واعتقال بعض الأفراد"، دون أن يكشف عددهم أو تسميتهم.

فيما ذكرت وسائل إعلام محلية، أن عدد المقبوض عليهم في القضية بلغ 30 شخصًا.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني، طالب قضاء بلاده بتشكيل "محكمة خاصة برئاسة قاضٍ كبير" لمقاضاة المسؤولين عن إسقاط الطائرة الأوكرانية.

وأضاف في تصريحات صحفية اليوم، إنّ حكومة بلاده "مسؤولة" أمام الإيرانيين والدول التي فقدت مواطنين لها في الحادث.

والسبت، أعلنت هيئة الأركان، في بيان، أن منظومة دفاع جوي تابعة لها أسقطت طائرة الركاب الأوكرانية، إثر "خطأ بشري" لحظة مرورها فوق "منطقة عسكرية حساسة".

بينما أعلن الحرس الثوري الإيراني، في وقت لاحق من نفس اليوم، على لسان قائد القوة الجوفضائية التابعة له، العميد أمير علي حاجي زادة، تحمله مسؤولية إسقاط الطائرة.

وأنكرت طهران في البداية سقوط الطائرة بفعل صاروخ، وقالت إنها تمتلك أدلة مقنعة في هذا الإطار.

وفي 8 كانون ثاني/يناير الجاري، سقطت طائرة ركاب أوكرانية من طراز "بوينغ 737" في طهران بعد عدة دقائق على إقلاعها، ما أسفر عن مصرع 176 شخصا، هم 82 إيرانيا و57 كنديا و11 أوكرانيا و10 سويديين و4 أفغان و3 ألمان و3 بريطانيين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.