أمير قطر يقبل استقالة رئيس الوزراء ويعين خالد بن خليفة آل ثاني خلفا له

أصدر أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، اليوم الثلاثاء، أمرين أميريين بقبول استقالة رئيس الوزراء عبدالله بن ناصر بن خليفة، وتعيين خالد بن خليفة بن عبدالعزيز، خلفا له.

وقالت وكالة الأنباء القطرية "قنا"، إن أمير قطر أصدر الأمر الأميري رقم (2) لسنة 2020؛ بتعيين الشيخ خالد بن خليفة رئيساً للوزراء، ليخلف الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، الذي قبل الأمير استقالته.

وأشارت إلى أن رئيس مجلس الوزراء، عين أيضاً في منصب وزير الداخلية، الذي كان يتولاه أيضاً رئيس الوزراء السابق.

وعقب قرار التعيين قالت "قنا" إن الشيخ خالد بن خليفة أدى اليمين القانونية رئيساً لمجلس الوزراء ووزيراً للداخلية أمام أمير البلاد بالديوان الأميري، صباح اليوم.

وأكد الديوان القطري على موقعه الإلكتروني احتفاظ جميع الوزراء في التشكيل الوزاري السابق بمنصبهم.

وكان خالد بن خليفة يرأس الديوان الأميري في قطر، منذ 11 تشرين ثاني/نوفمبر 2014، وعمل قبل ذلك مديرا لمكتب الأمير منذ تولي الأخير الحكم عام 2013.

من جهته شكر رئيس الوزراء المستقيل في تغريدة له عبر "تويتر" الشيخ تميم بن حمد على ثقته طوال فترة خدمته.

وأضاف: "أتمنى أن أكون قد وفقت في تحمل المسؤولية والأمانة طوال فترة خدمتى للوطن والأمير".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.