حكومة السودان تعقد اجتماعا طارئا للنظر في لقاء البرهان نتنياهو

يعقد مجلس الوزراء السوداني، اليوم الثلاثاء، اجتماعا طارئا، لمناقشة لقاء رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو.
 
والإثنين، التقى البرهان نتنياهو، في مدينة عنتبي الأوغندية، واتفقا على "بدء تعاون يقود نحو تطبيع العلاقات بين البلدين"، وفق ما نشره حساب مكتب نتنياهو على موقع "تويتر".
 
وحسب وسائل إعلام سودانية، فإن مجلس الوزراء برئاسة عبد الله حمدوك، يعقد اجتماعا طارئا الثلاثاء، لمناقشة لقاء البرهان ونتنياهو.‎
 
والإثنين، احتجت حكومة الخرطوم على اللقاء، وقال المتحدث باسمها، فيصل محمد صالح: "تلقينا عبر وسائل الإعلام خبر لقاء رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في عنتبي بأوغندا".
 
وأضاف: "لم يتم إخطارنا أو التشاور معنا في مجلس الوزراء بشأن هذا اللقاء، وسننتظر التوضيحات بعد عودة السيد رئيس مجلس السيادة".
 
من جانبها، كشفت صحيفة "ذي تايمز أوف إسرائيل" العبرية، نقلا عن مسؤول عسكري سوداني وصفته بـ"رفيع المستوى"، أن الإمارات هي من رتبت لقاء البرهان مع نتنياهو.
 
ووفق المسؤول، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، وافق البرهان على لقاء نتنياهو؛ لأن المسؤولين ظنوا أن ذلك سيساعد على "تسريع" عملية إخراج السودان من لائحة الإرهاب الأمريكية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.