"حماس" ترحب بنشر "القائمة السوداء" للشركات الداعمة للاستيطان

رحبت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الخميس، بنشر الأمم المتحدة "القائمة السوداء" للشركات العاملة بالمستوطنات الإسرائيلية بالأراضي الفلسطينية المحتلة.

واعتبرت حركة "حماس" في تصريح صحفي، اليوم، أن "هذا الإجراء خطوة في الاتجاه الصحيح".

وعدّت الحركة نشر القائمة، بأنه على "طريق عزل هذا الكيان العنصري ومحاصرته، وصولًا إلى محاكمته على جرائمه بحق شعبنا، وفي مقدمتها جريمة التطهير العرقي بطرد الفلسطينيين من أرضهم لبناء المزيد من المستوطنات".

وقالت الحركة إننا نتوقع من الأمم المتحدة وضع إجراءات قانونية محددة لملاحقة هذه الشركات ومَن يتعاون معها.

وأعربت عن تطلعها، للمزيد من الخطوات الحقيقية من المجتمع الدولي لحماية حقوق شعبنا الثابتة والعادلة، وخاصة في هذه المرحلة التي تتعرض فيها القضية الفلسطينية للخطر الشديد بسبب الرؤية الأمريكية الجديدة أو ما يسمى "صفقة القرن" المزعومة.

ووصفت الحركة، الخطة الأمريكية بأنها "تمثل تزويرًا للتاريخ وتعديًا على حقوق شعبنا في أرضه ومقدساته".

والأربعاء، نشرت الأمم المتحدة "قائمة سوداء" لـ112 شركة تعمل في المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية والقدس الشرقية وهضبة الجولان السورية المحتلة.

ووفق إعلام عبري، تضم القائمة التي أصدرتها المفوضية السامية لحقوق الإنسان، 94 شركة إسرائيلية، و18 شركة من 6 دول أخرى.

ويعتبر المجتمع الدولي بأغلبية ساحقة المستوطنات غير شرعية، ويستند إلى اتفاقية جنيف الرابعة التي تمنع سلطة الاحتلال من نقل إسرائيليين إلى الأراضي المحتلة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.