"أونروا": تدابير احترازية لمواجهة "كورونا" في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين بلبنان

أكدت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "أونروا"، اليوم الاثنين، أنها باشرت باتخاذ تدابير احترازية للوقاية من فيروس "كورونا" المستجد، في المخيمات الفلسطينية، بناء على تعليمات وزارة الصحة اللبنانية ومنظمة الصحة العالمية.

وقالت الـ "أونروا"، في بيان وصل "قدس برس" نسخة عنه، أنها "أصدرت توصيات لموظفي قسم الصحة في الوكالة عن كيفية التعامل مع أي حالات مرضية واعتماد كل وسائل التوعية للحد من انتشار أي فيروس يضر بصحة لاجئي فلسطين".

وأشار البيان، إلى أن "مدير شؤون الأونروا في لبنان كلاوديو كوردوني، قد أوصى بتأمين المستلزمات الطبية المطلوبة لمكافحة الفيروس ومنها الصابون والسائل المعقم لاستخدامه في كافة مراكز عملها".

وطالبت الـ "أونروا" من اللاجئين الفلسطينيين "إلى عدم الهلع"، مؤكدة أنها تتابع عن كثب أخر مستجدات انتشار الفيروس مع الوزارات والمنظمات المعنية.

إلا أنها في الوقت ذاته دعت كل من تظهر عليه أي عوارض للمرض أو زار أي بلد من البلدان الذي ينتشر فيه الفيروس أن يلازم منزله لمدة أسبوعين تقريبًا حفاظًا على سلامة المجتمع.

وكانت وكالة "أونروا" قد أعلنت عن إنشائها غرفة طوارئ، لمتابعة انتشار فيروس "كورونا" المستجد في لبنان، بالإضافة إلى شروعها بحملات توعية داخل المخيمات الفلسطينية.

بدورها أكدت خلية الأزمة التي شكلتها الحكومة اللبنانية، على اتخاذها مجموعة من الإجراءات بناءً على توصيات "لجنة متابعة التدابير والإجراءات الوقائية لفيروس كورونا".

ومن تلك التدابير عزل الأشخاص الذين تظهر عليهم عوارض الإصابة والوافدين من المناطق التي سجلت إصابات في مشفى "رفيق الحريري الجامعي"، وتكليف وزارة الداخلية اللبنانية الإشراف على تطبيق إجراءات العزل الذاتي للمواطنين العائدين من المناطق التي سجلت إصابات، والذين لم تظهر عليهم عوارض الإصابة، بالإضافة إلى منع المواطنين من السفر من لبنان إلى المناطق التي سجلت إصابات بالفيروس.

كما جرى تكليف اللجنة بتزويد المديرية العامة للأمن العام بلائحة هذه المناطق لتطبيق منع السفر في كل الموانئ والمرافئ ومطار "رفيق الحريري" الدولي، وتوقيف الحملات والرحلات إلى المناطق المعزولة في الصين وكوريا الجنوبية وإيران ودول أخرى.

وأعلن وزير الصحة اللبناني، حمد حسن، يوم الجمعة الماضي، عن أول حالة إصابة بفيروس كورونا، للبنانية قادمة من إيران، مؤكدًا على أن المريضة تم حجرها في أحد مباني مشفى "رفيق الحريري" والذي خصص لحالات الإصابة بالفيروس.

وفيروس "كورونا" المستجد، ظهر في كانون أول/ديسمبر الماضي، في سوق بولاية ووهان، لينتشر في ثلاثة بلدان آسيوية أخرى؛ هي اليابان وتايلاند وكوريا الجنوبية.

ويتشابه فيروس "كورونا" في أعراضه مع مرض الالتهاب الرئوي، وتشمل أعراضه الحمى ومشاكل التنفس، ويشبه نظيره الذي يتسبب بالمتلازمة التنفسية الحادة "سارس".

وتسبب ظهور فيروس "كورونا" الجديد بالصين بحالة من الرعب سادت العالم أجمع، خاصة بعد مطالبة منظمة الصحة العالمية بالاستعداد لحالات إصابة بالفيروس.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.