اجتماع طارئ لوزراء الصحة العرب الشهر المقبل لمواجهة "كورونا"

قرر وزراء الصحة العرب، اليوم الخميس عقد اجتماع طارئ على مستوى الخبراء، الشهر المقبل في القاهرة لـ "مراجعة خطط الاستعداد والترصد" لفيروس "كورونا" المستجد.

جاء ذلك خلال اجتماع الدورة العادية الـ 53 لمجلس وزراء الصحة العرب/ بمشاركة السفير الصيني بالقاهرة لإلقاء كلمة حول جهود بلاده في مكافحة الفيروس، وفق البيان الصادر عن الاجتماع.

وأكد البيان الاتفاق على عقد اجتماع طارئ استثنائي على مستوى الخبراء لدى وزارات الصحة العربية، لمراجعة خطط الاستعداد والترصد وتبادل الخبرات، وذلك خلال الأسبوع الثاني من شهر آذار/مارس 2020 بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية".

وأوضح البيان أن هذا الاجتماع تقرر بعد "تصاعد خطر انتشار هذا المرض لمختلف دول العالم بما فيها بعض الدول العربية".

من جهتها، دعت الأمين العام المساعد بالجامعة العربية هيفاء أبوغزالة، إلى تكاتف الجهود العربية وتوحيد الاجراءات الاحترازية لمنع انتقال وانتشار فيروس "كورونا" المستجد.

وأعربت أبوغزالة، في كلمة لها خلال الاجتماع، عن التطلع لتعزيز التواصل بين الدول العربية الأعضاء وتبادل المعلومات والتنسيق المستمر بين الهيئات الصحية والقطاعات ذات العلاقة في الدول العربية وتقديم كل الدعم إلى الدول المتأثرة بالفيروس.

ولفتت إلى أن الوضع العالمي الحالي عامة وفي الصين خاصة يشهد زيادة مضطردة في عدد الحالات المسجلة في مختلف دول العالم بما فيها بعض الدول العربية التي شهدت تسريع وتيرة الجهود الوطنية وتعزيز القدرات والامدادات اللوجستية والاستعدادات والتدابير الاستباقية.

وأعربت عن تقديرها للجهود "الاحترازية" التي اتخذتها كل من الصين ومختلف الدول العربية ومنظمة الصحة العالمية خاصة في ظل الظروف الصحية الطارئة التي يشهدها العالم للحد من انتشار الفيروس.

وكانت منظمة الصحة العالمية، أعلنت، في وقت سابق حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة الفيروس، الذي انتشر في دول عديدة، ما تسبب في حالة رعب تسود العالم.

وظهر الفيروس الغامض في الصين، لأول مرة في 12 كانون أول/ديسمبر 2019، بمدينة "ووهان"، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.