الإذاعة العبرية: جهود لمنع تكليف نتنياهو بتشكيل الحكومة

ذكرت الإذاعة العبرية، أن حزب "أزرق أبيض" المعارض، برئاسة بيني غانتس، بدأ العمل على تمرير قانون، يمنع من خلاله تكليف رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو من تشكيل حكومة، بسبب ملفات الفساد المقدمة ضده.

وقالت الإذاعة العبرية، اليوم الأربعاء، إن "أزرق أبيض"، قرر محاولة تمرير قانون، يمنع تكليف مهمة تشكيل حكومة لشخص يواجه اتهامات بالفساد.

وأشارت إلى "أزرق أبيض" انتهى من صياغة مشروع القرار استعدادا لعرضه للتصويت.

وكان المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية أفيخاي أدرعي، قدّم الشهر الماضي إلى المحكمة المركزية الإسرائيلية بالقدس لائحة اتهام ضد نتنياهو، بتهم الرشوة والاحتيال وإساءة الثقة.

وتبدأ في السابع عشر من الشهر الجاري، محاكمة نتنياهو بهذه التهم، ولكن يتوقع أن تستمر شهور طويلة.

ولا يوجد بالقانون الإسرائيلي ما يمنع تكليف شخص متهم بالفساد بتشكيل حكومة، أو أن يكون شاغلا لهذا المنصب حتى إدانته من قبل المحكمة العليا الإسرائيلية.

وأظهرت نتائج الانتخابات الإسرائيلية، بعد فرز 99 في المائة من الأصوات، حصول "الليكود"، على 36 مقعدا، مقابل 33 مقعد لحزب "أزرق أبيض" بزعامة بيني غانتس.

وتحل القائمة المشتركة، وهي تحالف 4 أحزاب عربية، ثالثا، بحصولها على 15 مقعدا.

وطبقا للنتائج، فإن حزب "شاس" اليميني حصل على 9 مقاعد، وحزب "يهودوت هتوراه" اليميني على 7 مقاعد، وتحالف "العمل -جيشر-ميرتس" الوسطي على 7 مقاعد، وحزب "إسرائيل بيتنا" اليميني برئاسة أفيغدور ليبرمان على 7 مقاعد، وتحالف" يمينا" اليميني على 6 مقاعد.

وتضع هذه النتائج رئيس الوزراء الإسرائيلي، أمام صعوبات كبيرة في تشكيل حكومة.

وطبقا للقانون الإسرائيلي فإن تشكيل الحكومة يتطلب 61 مقعدا من مقاعد الـ "كنيست" الإسرائيلي الـ120.

ومن المقرر أن عمل البرلمان الإسرائيلي "كنيست" اجتماعاته في الـ 16من شهر آذار/مارس الجاري.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.