تفشي كورونا سيُقلص النمو الاقتصاد العالمي

قال البنك الآسيوي للتنمية، اليوم الجمعة، إن تفشي فيروس كورونا سيقلص النمو الاقتصادي في آسيا وفي أنحاء العالم هذا العام.

وأودى فيروس كورونا، الذي يمكن أن يتطور إلى التهاب رئوي، بحياة أكثر من 3200 شخص في أنحاء العالم وأضر بالأسواق العالمية والاقتصادات.

وصرح البنك، الذي مقره مانيلا، بأن انتشار الفيروس قد يقلص الناتج الإجمالي العالمي بما بين 0.1% و0.4%، ويكلف الاقتصاد العالمي ما بين 77 و347 مليار دولار.

وأشار إلى أن انتشار فيروس كورونا قد يقود إلى تراجعات حادة في الطلب المحلي والسياحة ورحلات الأعمال والتجارة وروابط الإنتاج، فضلا عن تعطيل الإمدادات، مما سيضر بالنمو في آسيا.

وبدد الانتشار العالمي لفيروس كورونا الجديد الآمال في نمو أقوى هذا العام، وسيقلص نمو الناتج العالمي في 2020 إلى أدنى وتيرة له منذ الأزمة المالية في 2008 و2009، حسبما ذكرت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا.

وكان البنك الدولي قد أعلن أنه سيوفر تمويلات عاجلة قدرها 12 مليار دولار لمساعدة الدول النامية على تحسين الخدمات الصحية ومراقبة الأمراض وتوفير الإمدادات الطبية ورأس المال العامل للشركات.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، تسجيل 84 حالة وفاة بفيروس كورونا في مختلف مناطق العالم خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وقالت المنظمة: إن 31 حالة وفاة تم تسجيلها في الصين وحدها، وسجلت 2241 إصابة جديدة بالعالم خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، ما يرفع عدد المصابين في بالعالم إلى 95 ألفا و333 حالة، من بينهم 80 ألفا و565 حالة في الصين، بحسب ما نقلته "روسيا اليوم".

وأضافت المنظمة: إن عدد الوفيات بالصين بلغ 3015 حالة، وخارجها تم تسجيل 267 حالة وفاة حتى الآن.

أوسمة الخبر اقتصاد كورونا تداعيات

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.