غانتس وليبرمان يتوصلان إلى تفاهمات أولية لتشكيل حكومة

قال زعيم تحالف "أزرق- أبيض" الإسرائيلي بيني غانتس، اليوم الاثنين، إنه توصل إلى تفاهمات مع زعيم حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان، بشأن المبادئ الأساسية لتشكيل حكومة مستقبلية.

وقال غانتس للصحفيين في ختام اللقاء "أنهينا جلسة جيدة، تحدثنا خلالها عن المبادئ الأساسية التي تمكننا التعاون من أجل تشكيل الحكومة وإخراج (إسرائيل) من المستنقع، ومنع جر البلاد لانتخابات رابعة".

وأضاف غانتس "سنناقش التفاصيل، وسوف نلخص مبادئ العمل المشترك، ونمضي قدما".

وجاء اللقاء بعد أن قال غانتس، الأحد، إنه يوافق على المطالب التي تقدم بها ليبرمان، بشأن تشكيل الحكومة والتي تحد من قدرة الأحزاب الدينية الإسرائيلية.

ولم يتضح على الفور، ما إذا كان ليبرمان يقبل الوجود في حكومة تدعمها الأحزاب العربية، أو أن تكون هذه الأحزاب العربية-في المقابل-توافق على دعم حكومة برئاسة غانتس.

وأجرى غانتس اتصالات هاتفية مع قيادات القائمة المشتركة باستثناء حزب التجمع الوطني الديمقراطي، حيث تحدث مع رئيس القائمة، أيمن عودة، ورئيس كتلة المشتركة، أحمد طيبي، ورئيس القائمة الموحدة، منصور عباس، وفق ما جاء في بيان صدر عنه.

وكرر غانتس خلال اتصالاته الهاتفية توجهه لتشكيل حكومة "تخدم جميع المواطنين في إسرائيل (..) وسعيه لمنع جر البلاد لانتخابات رابعة".

ولدى أحزاب المعارضة الإسرائيلية (بما فيها الأحزاب العربية) 62 مقعدا بالكنيست (من أصل 120)، ما يجعلها قادرة على تقويض فرص رئيس الوزراء الإسرائيلي وزعيم حزب "الليكود" اليميني بتشكيل حكومة.

ويتوقع أن يبدأ رئيس الدولة العبرية، رؤوفين ريفلين، بعد أيام، المشاورات مع الأحزاب الإسرائيلية الممثلة بالـ "كنيست"، لتحديد هوية النائب الذي سيكلفه بتشكيل الحكومة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.