الامم المتحدة تطلق خطة أممية لمحاربة "كورونا" في الدول الفقيرة

أطلق الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتريش، اليوم الأربعاء، خطة استجابة إنسانية عالمية منسقة بقيمة ملياري، لمكافحة الوباء في البلدان الأكثر فقراً في العالم، في محاولة لحماية الملايين من الناس ووقف الفيروس من الدوران مرة أخرى.

وقال غوتريش في مستهل مؤتمر صحفي عقد مساء اليوم، إن العالم يواجه تهديدا لم يسبق له مثيل. فسرعان ما تفشت جائحة فيروس كوفيد-19 في العالم. وبسبب هذا الوباء، عمّت المعاناة، وتعطّل مجرى حياة البلايين، وأصبح الاقتصاد العالمي مهددا.

وتابع: "فيروس كوفيد 19 يشكل خطرا يهدد البشرية جمعاء، وبالتالي يجب على البشرية جمعاء العمل من أجل القضاء عليه. والجهود التي تبذلها فرادى البلدان من أجل التصدي له لن تكون كافية".

وأضاف الأمين العام: "قوة العالم إنما تُقاس بقوة أضعف نظام صحي فيه. وإذا لم نتخذ إجراءات حاسمة الآن، فإنني أخشى أن يصبح للفيروس موطئ قدم راسخ في أكثر البلدان هشاشة، تاركا العالم بأسره عُرضة للخطر بينما يواصل تجواله حول الكوكب، دونما اكتراث للحدود".

وأكد: "هذه هي اللحظة المناسبة لتعزيز جهودنا لحماية الفئات الضعيفة".

وتطلق الأمم المتحدة هذه الخطة بقيمة ملياري دولار أمريكي لمحاربة الوباء في الدول الهشة خاصة في أمريكا الجنوبية وإفريقيا والشرق الأوسط وآسيا. وتحث الأمم المتحدة الحكومات على الالتزام بتقديم الدعم الكامل لخطة الاستجابة الإنسانية العالمية، مع الاستمرار في تمويل النداءات الإنسانية القائمة.

وبدوره قال وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية مارك لوكوك خلال المؤتمر: "لقد قلب الوباء الحياة بالفعل في بعض أغنى بلدان العالم".

وأردف: "الوباء وصل إلى مناطق النزاعات حيث لا يتمكن الناس من الوصول بسهولة إلى المياه النظيفة والصابون، وليس لديهم أمل في سرير في مستشفى إذا أصيبوا بأمراض خطيرة".

وتابع: "إن ترك أفقر دول العالم وأضعفها لمصيرها سيكون قاسيًا وغير حكيم. إذا تركنا الفيروس التاجي ينتشر بحرية في هذه الأماكن، فسوف نضع الملايين في خطر كبير، وستتحول مناطق بأكملها إلى حالة من الفوضى وسيتاح للفيروس الفرصة للدوران حول العالم".

وارتفعت، اليوم الأربعاء، حصيلة الوفيات بكورونا حول العالم إلى أكثر من 20 ألفا، منذ انتشار "جائحة" كورونا في العالم نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وأظهرت إحصاءات عالمية أن عدد الوفيات بكورونا بلغت 20 ألفا و568 حالة، غالبيتهم في إيطاليا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.