الاحتلال الإسرائيلي يعلن ارتفاع وفيات "كورونا" ويقرر تخفيف قيود التحرك

أعلنت وزارة صحة الاحتلال، صباح اليوم الجمعة، ارتفاع عدد ضحايا "كورونا" إلى 92، بعد وفاة 6 إسرائيليين خلال الساعات الأخيرة، في الوقت الذي قررت فيه تخفيف القيود والسماح للإسرائيليين بالتحرك.

ولفتت إلى أن عدد الإصابات ارتفع إلى 10 آلاف و95 إصابة، منها 125 موصولة بأجهزة التنفس و164 حالة وصفت بخطيرة.

وأشارت الإذاعة العبرية العامة، إلى أن نسبة الوفيات بفيروس "كورونا" من بين الحالات التي انتهت – إما بالشفاء أو بالوفاة – تبلغ حوالي ثمانية في المائة.

واكتشفت حالة إصابة بفيروس "كورونا" لدى ممرضة في قسم الرضع بمستشفى هاداسا بالقدس المحتلة، ولم يتضح بعد مصدر العدوى، وتم إدخال من خالطها من الرضع والوالدات إلى الحجر الصحي.

ورُفعت صباح اليوم القيود المشددة التي فُرضتها حكومة الاحتلال قبل عدة أيام ، ويُسمح الآن بالخروج من المنازل للتزود بالغذاء والأدوية.

وابتداء من يوم الأحد المقبل يلزم الإسرائيليون بارتداء كمامات واقية في الحيز العام.

ويستمر وباء الكورونا بحصد الأرواح في العالم، إذ بلغ عدد الضحايا الإجمالي منذ بداية انتشار الفيروس أكثر من 88 ألفا، وتجاوز عدد المصابين المليون ونصف مليون حالة، وفي غضون ذلك ارتفعت حالات الشفاء لأكثر من 330 ألف.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.