خبير أممي: حصار "إسرائيل" لغزة عقاب جماعي للفلسطينيين

أكد خبير أممي، اليوم الجمعة، أن الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة منذ 13 عاما يعدّ "عقابا جماعيا للشعب الفلسطيني".

جاء ذلك في بيان صادر عن "مايكل لينك"، المقرر الخاص المعني بحالة حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967.

وقال لينك إن "استراتيجية إسرائيل للسيطرة على السكان الفلسطينيين تنتهك القاعدة التأسيسية لكل نظام قانوني حديث".

وأضاف "هذه الممارسات تنطوي على انتهاكات خطيرة ضد الفلسطينيين بما في ذلك الحق في الحياة، وحرية التنقل، والصحة، والمأوى المناسب، ومستوى المعيشة اللائق".

ودعا المقرر الأممي، "إسرائيلَ إلى التوقف الفوري عن جميع الأعمال التي ترقى إلى العقاب الجماعي للشعب الفلسطيني، حيث يتضرر ملايين الأبرياء يوميا ولم يتحقق أي شيء سوى نشوء توترات أعمق وأجواء مواتية لمزيد من العنف".

وأردف قائلا "يمكن رؤية مدى التأثير المدمر لسياسة العقاب الجماعي الإسرائيلية بشكل لافت للنظر في إغلاقها المستمر منذ 13 عاما لقطاع غزة، الذي يعاني الآن من انهيار اقتصادي تام وبنية تحتية مدمرة ونظام خدمة اجتماعية بالكاد يعمل".

وشدد لينك على أن "حظر العقاب الجماعي منصوص عليه بشكل واضح في القانون الدولي الإنساني من خلال المادة 33 من اتفاقية جنيف الرابعة وهذه المادة لا تسمح بأي استثناءات".

وانتقد تقرير المقرر الأممي سياسات "إسرائيل" المستمرة في هدم منازل الفلسطينيين بشكل عقابي.

وأوضح أنه "منذ عام 1967، دمرت إسرائيل أكثر من 2000 منزل فلسطيني، مصممة على معاقبة عائلات فلسطينية على أفعال ربما ارتكبها بعض أفرادها".

وقال "هذه الممارسات تنتهك بشكل واضح المادة 53 من اتفاقية جنيف الرابعة".

وحذر لينك من أن أعمال الهدم التي تقوم بها السلطات الإسرائيلية "لا تسهم إلا في خلق جو من الكراهية والانتقام".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.