منصات مجتمع مدني تركية تعلن عزمها إنشاء مجلس شورى عالمي للقدس

أعلنت منصات مجتمع مدني تركية، عن عزمها إنشاء "مجلس شورى القدس"، من المنظمات والمؤسسات غير الحكومية على نطاق عالمي.

جاء ذلك في بيان مشترك لمنصات "أنقرة للمجتمع المدني"، و"كلنا مريم"، و"القدس أمانتي"، و"الإرادة الوطنية"، و"اتحاد الفلسطينيين" في تركيا، أوردته وكالة الأنباء التركية الرسمية على موقعها.

وأشارت المنصات في بيانها، أنها تسعى لإنشاء "مجلس شورى القدس"، من المنظمات والمؤسسات غير الحكومية على نطاق عالمي بأقرب وقت، لتعزيز التضامن مع المدينة المقدسة.

وفي البيان ذاته، أطلقت المنصات نداء إلى الأمة الإسلامية والعالم، تطالب فيه بحماية مدينة القدس والمسجد الأقصى والآثار المقدسة بالمدينة، من ممارسات الاحتلال الإسرائيلي.

وجاء في النداء: "مسؤولية كل المسلمين بالعالم، بذل كل جهد ممكن وأن يسعوا لتحرير القدس والمسجد الأقصى من الاحتلال الواقع عليه".

وأضاف: "يتوجّب على جميع المنظّمات غير الحكومية إنشاء فروع لها بالقدس، وتطوير مشاريع لإنقاذ المسجد الأقصى من الاحتلال ودعم مقاومة المسلمين هناك".

وطالب النداء، منظمة التعاون الإسلامي بمتابعة المبادرات السياسية واستخدام الآليات ذات الصلة للعمل من أجل حماية القدس والمسجد الأقصى.

وشدد على ضرورة أن تطبق الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية ذات الصلة واجبها بفرض عقوبات ضد سياسات سلطات الاحتلال، التي تدمر التراث الديني والثقافي والتاريخي بمدينة القدس.

وأشار أنه سيتم الإعلان عن أسبوع من الفعاليات في ذكرى "الإسراء والمعراج" المقبلة، لتنمية الوعي العالمي حول مدينة القدس.

وبالسنوات الأخيرة، سرعت حكومة الاحتلال من عمليات الاستيطان في مدينة القدس، إضافة لتكثيف الاعتداءات على الفلسطينيين المقدسيين والمسجد الأقصى.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.