الرئيس اللبناني: نلتزم بالقرار 1701 وبالدفاع عن أنفسنا وسيادتنا أيضا

قال رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون إن "إسرائيل" تخرق بوتيرة متصاعدة القرار (1701)، وتواصل اعتداءاتها على لبنان.

وأكد الرئيس اللبناني، خلال كلمة متلفزة اليوم السبت، بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس الجيش اللبناني، حرص بلاده على الالتزام بالقرار (1701)، وحل الأمور المتنازع عليها برعاية الأمم المتحدة.

واستدرك: "نحن ملزمون كذلك بالدفاع عن أنفسنا وعن أرضنا ومياهنا وسيادتنا، ولن نتهاون في ذلك".

ويوافق اليوم السبت، الذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس الجيش اللبناني.

ويتبنى القرار (1701)، الصادر عن مجلس الأمن في 11 آب/أغسطس 2006، وقف كافة الأعمال القتالية بين لبنان و"إسرائيل"، وسحب الأخيرة كافة قواتها المسلحة من جنوب لبنان، وضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى السكان المدنيين والعودة الطوعية والآمنة للنازحين، ومساعدة القوات المسلحة اللبنانية في اتخاذ خطوات ترمي إلى إنشاء منطقة بين الخط الأزرق ونهر الليطاني.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.