الرئاسة اللبنانية: عون طلب من ماكرون صور الأقمار الصناعية لانفجار بيروت

طلب الرئيس اللبناني ميشال عون، من نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، تزويد لبنان بصور الأقمار الصناعية الفرنسية للحظة الانفجار في مرفأ بيروت للمساعدة بالتحقيق في ملابسات الحادث.

جاء ذلك خلال لقاء جمع عون وماكرون في القصر الجمهوري في بعبدا، شرق العاصمة بيروت، اليوم الخميس، حسب بيان للرئاسة اللبنانية.

وأفاد البيان، أن الرئيس عون أوضح أن صور الأقمار الصناعية من شأنها توفير معطيات إضافية تساعد بالتحقيق في ملابسات الانفجار في مرفأ بيروت.

وأكد الرئيس عون "التصميم الحازم على معرفة أسباب هذه المأساة - الجريمة وكشف ملابساتها والمتسبب بها وانزال العقوبات المناسبة بحقه"، مشددا على أن هذه هي الأولوية اليوم.

كما أكد "التزام لبنان بمتابعة مسيرة الاصلاحات السياسية والاقتصادية والمالية للنهوض بلبنان بالتعاون مع المجتمع الدولي، وفي طليعته فرنسا.

من جانبه، وعد الرئيس الفرنسي بـ"تأمين الصور في أسرع وقت ممكن"، وفق المصدر ذاته.

كما دعا إلى "تحقيقات شفافة" في انفجار مرفأ بيروت، وضرورة مكافحة الفساد.

وأكد أن فرنسا ستقوم بحركة ناشطة لدفع المجتمع الدولي الى التحرك بفعالية وسرعة للوقوف الى جانب لبنان ومساعدته.

وخلّف انفجار مرفأ بيروت 137 قتيلا ونحو 5 آلاف جريح ومئات المفقودين في حصيلة غير نهائية، بخلاف دمار مادي فادح طال المرافق والمنشآت والمنازل، وفقدان 300 ألف شخص مساكنهم.

ووصل الرئيس ماكرون لبنان، صباح الخميس، وقام بجولة في مرفأ بيروت ومنطقة "الجميزة" المتاخمة والمتضررة جراء الانفجار.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.