عمليات تنظيف وإعادة تأهيل نشطة داخل مرفأ بيروت

شهد مرفأ بيروت، اليوم الثلاثاء، حركة تنظيف للممرات والساحات بداخله، فضلا عن تأمين مكاتب بديلة للأجهزة الامنية والجمارك؛ لتتمكن هذه الادارات من القيام بعملها في اسرع وقت ممكن.

وعقد المدير العام المكلف للمرفأ باسم القيسي، اجتماعا اليوم، مع المدراء ورؤساء المصالح، وأعطى التعليمات اللازمة لتسهيل عمل كل الاجهزة والادارات الرسمية المتواجدة في المرفأ، لتسهيل عملية خروج ودخول السلع والبضائع، من والى حرم المرفأ.

واكد القيسي في تصريح للوكالة الوطنية للإعلام، أن مرفأ بيروت سيستعيد عافيته تدريجيا بإرادة عماله وموظفيه وإشراف الادارة، "التي لن ترتاح قبل ان يعود المرفأ الى المكانة التي امتاز بها ليلعب دوره المحوري في منطقة شرق حوض المتوسط".
واشار الى ان "الجهوزية عالية والتنسيق والتعاون مع الاجهزة الامنية في المرفأ مكننا من الانطلاق بالسرعة اللازمة والعمل يتحسن تدريجيا".

ومن الممكن أن يكون غدا الأربعاء يوم عمل عادي في المرفأ، بحسب الوكالة الوطنية للإعلام.

ومرفأ بيروت، هو الميناء البحري الرئيسي في لبنان، ويعد المرفأ أحد أهم محطات التجارة الدولية مع الدول العربية المحيطة.

ويضم الميناء 4 أحواض يصل عمقها إلى 24 مترًا،  بالإضافة 16 رصيفا، ومنطقة شحن عامة تتكون من 12 مستودعا.

وخلَف انفجار بيروت في 4 آب/أغسطس الحالي دمارا كبيرا، في المرفأ وفي العاصمة اللبنانية، ونجم عنه 160 وفاة، وأكثر من 6 آلاف جريح.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.