"حماس": على الإدارة الأمريكية التوقف عن عربدتها والتحريض على الحركة

استنكرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" بشدة تصريحات منسق شؤون مكافحة الإرهاب في وزارة الخارجية الأمريكية ناثان سيلز، والتي هاجم فيها زيارة رئيس المكتب السياسي إسماعيل هنية إلى ​لبنان​، ووصفه الحركة بـ "التنظيم الإرهابي".

وعدّت الحركة في تصريح مكتوب لها، اليوم الأحد، تصريحات المسؤول الأمريكي بأنها "تحريض مباشر على الحركة وقادتها، مُحملة في الوقت ذاته "الإدارة الأمريكية المسؤولية الكاملة عن تداعياته ونتائجه". 

وأضافت: "أننا نؤكد مجددا أن حركة حماس حركة تحرر وطني فلسطيني، تدافع عن حرية شعبها وحقوقه وكرامته في وجه احتلال صهيوني عنصري، وهذا حق مكفول لنا بكل الشرائع السماوية والقوانين الدولية".

وتابعت: "أمّا الإرهاب الحقيقي فهو ما يمارسه الاحتلال الصهيوني على شعبنا منذ أكثر من سبعين عاما، وكذلك الغطاء الأمريكي سياسيا وعسكريا وماليا لهذا الاحتلال هو مشاركة مباشرة في هذا الإرهاب".

وطالب حركة "حماس" الإدارة الأمريكية "بالتوقف عن هذه العربدة وازدواجية المعايير، كما نطالبها باحترام القانون الدولي وحق الشعب الفلسطيني في الحرية والكرامة".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.